القوات الأمريكية تشتري قطعة أرض شرق الفرات.. والكشف عن خطتها الجديدة

القوات الأمريكية تشتري قطعة أرض شرق الفرات.. والكشف عن خطتها الجديدة
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر إعلامية محلية، اليوم الاثنين، أن القوات الأمريكية المنتشرة في شمال شرق سوريا، اشترت قطعة أرض كبيرة قرب بلدة "تل براك" بريف مدينة الحسكة.

وأوضحت شبكة "فرات بوست" المختصة بنقل أخبار المنطقة الشرقية، أن القوات الأمريكية اشترت مؤخرًا قطعة أرض في "بلدة تل براك"، بمبلغ 100 ألف دولار من أجل إقامة قاعدة عسكرية جديدة في المنطقة.

وأضافت الشبكة: أن القوات الأمريكية، كانت قد انسحبت بشكل جزئي من القاعدة إبان عملية "نبع السلام" التركية ضد قوات ميليشيا "قسد" في تشرين الأول الماضي لتقوم بإعادة تمركزها من جديد.

وأشارت إلى أن تعزيزات عسكرية أمريكية مدعومة بتغطية جوية من الطيران المروحي، وصلت إلى "تل براك" من العراق، كما وصلت أمس تعزيزات أمريكية إلى قاعدتها في قرية "تل بيدر واستراحة الوزير "بريف الحسكة.

وتأتي هذه الإجراءات بعد يوم من قيام الجنرال "فرانك ماكنزي" قائد القوات الأمريكية في الشرق الأوسط بجولة سرية في مناطق شمال شرقي سوريا الخاضعة لسيطرة ميليشيات "سوريا الديمقراطية (قسد)".

وتصاعدت بالفترة الأخيرة التوترات بين القوات الأمريكية والروسية في منطقة شرق الفرات؛ حيث قامت قوات أمريكية بمنع دوريات روسية من التوجه إلى حقول النفط في رابع حالة تصادم مشابهة بين الطرفين خلال الأسبوعين الماضيين.

يذكر أن وزارة الدفاع الأمريكية، أعلنت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، في بيان، عن إرسال مزيد من القوات والتعزيزات لحماية منابع النفط شرقي سوريا لحرمان نظام الأسد وروسيا من السيطرة عليها.











تعليقات