كارثة جديدة.. الكشف عن عدد النازحين من ريف حلب الغربي

كارثة جديدة.. الكشف عن عدد النازحيين من ريف حلب الغربي
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف فريق "منسقو الاستجابة" في سوريا، اليوم الأربعاء، عن عدد المدنيين الذي أُجبروا على ترك منازلهم في ريف حلب الغربي، جراء الحملة العسكرية التي تشنّها روسيا ونظام الأسد على المنطقة.

وقال الفريق في بيان رسمي نشره حول الموضوع، إنه وثّق نزوح 67507 أشخاص من جنوب وغرب مدينة حلب شمالي سوريا، من الثلاثاء 14 يناير/كانون الثاني، وحتى الأربعاء 22 يناير/كانون الثاني 2020م، نتيجة قصف روسيا وقوات النظام لمناطقهم.

وأوضح البيان أن 27003 من النازحين أطفال، و23627 منهم نساء و16877 رجال، مشيرًا إلى أن هناك عجزًا في تلبية احتياجاتهم في جميع القطاعات سواء مساعدات إنسانية أو معونات غذائية أو منازل ومراكز إيواء أو صحة.

وأضاف الفريق في بيانه أن 31265 شخصًا، ضمن النازحين بشكل متكرر، و36242 ممن يعتبر هذا النزوح الأول لهم، الأمر الذي يعتبر كارثة إنسانية جديدة على المنطقة بعد نزوح ساكني ريفي إدلب الجنوبي والشرقي.

يذكر أن قوات النظام وبدعم من الطائرات الروسية، بدأت قبل أيام حملة عسكرية واسعة النطاق على ريف حلب الغربي، عبر قصف المناطق المدنية بعشرات الغارات الجوية والبراميل المتفجرة بشكل يومي؛، ما أسفر عن موجة نزوح جديدة ضربت المنطقة.




تعليقات