فصائل الثوار تنكِّل بقوات الأسد على جبهات شرق إدلب

فصائل الثوار تنكِّل بقوات الأسد على جبهات شرق إدلب
الدرر الشامية:

تصدت الفصائل الثورية، فجر اليوم الجمعة، لمحاولة تقدم لقوات الأسد في ريف إدلب الشرقي، وأوقعت عددًا من عناصر قوات الأسد والميليشيات المساندة لها بين قتيلٍ وجريح.

وقال مراسل شبكة الدرر الشامية في إدلب، إن الفصائل الثورية أوقعت عشرات الجرحى والقتلى بصفوف قوات الأسد، جراء تصديها لمحاولة تقدم لقوات الأسد على جبهة "أبو جريف" بريف إدلب الشرقي، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي على محاور الاشتباكات.

وقالت "الجبهة الوطنية للتحرير" عبر معرّفاتها، إنها تصدت لمحاولة تقدم لقوات الأسد على جبهة أبو جريف، بعدما أوقعت قتلى وجرحى في صفوف القوة المهاجمة، وأضافت الجبهة أنها دمرت دبابة لقوات الأسد بصاروخ مضاد للدروع على نفس الجبهة.

من جهتها أكدت شبكة "إباء" الإخبارية، أن مقاتلي "تحرير الشام" تصدوا لمحاولة تقدم لقوات الأسد على محور "أبو جريف" كما استهدفوا  بصواريخ "فيل" مواقع قوات الاحتلال الروسي ونظام الأسد على محور "أبو_دفنة" شرق إدلب .

يذكر أن الفصائل الثورية شنت يوم أمس، هجومًا معاكسًا وتمكنت من استرجاع قرية "أبو جريف" الإستراتيجية شمال شرق معرة النعمان، بعد ساعات من تقدم قوات الأسد عليها، موقعين عشرات القتلى والجرحى ضمن صفوف القوات المهاجمة، بينهم قائد غرفة عمليات المنطقة.

إقرأ أيضا