وزير الدفاع التركي يكشف عن خطة جديدة لمواجهة التصعيد في إدلب

وزير الدفاع التركي يكشف عن خطة جديدة لمواجهة التصعيد في إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلن وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، اليوم الأربعاء، عن خطط جديدة في إدلب جراء التصعيد العسكري من قبل نظام الأسد وروسيا على المنطقة.

وقال وزير الدفاع التركي إن تركيا وروسيا تبحثان إنشاء منطقة آمنة داخل إدلب حيث يمكن للسوريين النازحين بسبب القتال قضاء فصل الشتاء، بحسب وكالة رويترز.

وأضاف أن هجمات قوات النظام في المنطقة مستمرة على الرغم من اتفاق وقف إطلاق النار الذي دخل حيز التنفيذ يوم 12 يناير كانون الثاني والذي توصلت إليه تركيا وروسيا.

وكانت طائرات نظام الأسد ارتكبت مجرزة اليوم في مدينة إدلب راح ضحيتها 9 مدنيين وأصيب نحو 35 آخرين بجروح جراء غارتين جويتين استهدفتا سوق الهال والمنطقة الصناعية شرق المدينة.

يذكر أن مئات الآلاف من الأشخاص كانوا قد فروا من محافظة إدلب في الأسابيع الأخيرة، حيث قصفت الطائرات الروسية ومدفعية النظام البلدات والقرى.

وكان مسؤولون كبار في الأمم المتحدة قد صرحوا مؤخرا بأن الوضع الإنساني تأزم مع فرار ما لا يقل عن 300 ألف مدني في محافظة إدلب، لينضموا إلى أكثر من نصف مليون شخص فروا من معارك سابقة إلى المخيمات القريبة من الحدود مع تركيا.








تعليقات