على غرار الليرة السورية.. الانهيار يضرب الروبل الروسي في تقلبات تاريخية

على غرار الليرة السورية.. الانهيار يضرب الروبل الروسي في تقلبات تاريخية
  قراءة
الدرر الشامية:

ضرب الانهيار العملة الروسية "الروبل"، اليوم الأربعاء، على غرار ما حدث لليرة السورية أمام الدولار الأمريكي، ليسجل انهيارًا تاريخيًا.

وبحسب موقع "Investing.com" الاقتصادي، فإن الروبل الروسي سجَّل هبوطًا حادًا عندما أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، استقالة الحكومة الروسية.

وقال الموقع: "كان الدولار الواحد يعادل 61.58 روبل روسي، بعد استقالة الحكومة ارتفاع سريعًا إلى 64.68، وما تزال التحركات معتدلة نسبيًا، بسبب التقلبات التاريخية للعملة".

وجاء إعلان استقالة الحكومة الروسية على خلفية تكهنات بأن "بوتين" يعمل على إدخال تعديلات دستورية، ليزيد من القوى الممنوحة له خلال فترته الرئاسية المنتهية في 2024.

ويأتي الإعلان بعد أيام من تمتع الروبل الروسي بأعلى المستوى، مع زيادة الثقة في الأسواق الناشئة، وتراجع آمال خفض الفائدة من البنك المركزي الروسي.




تعليقات