"لن ندفع الثمن".. مظاهرات حاشدة تملأ شوارع لبنان

"لن ندفع الثمن".. مظاهرات حاشدة تملأ شوارع لبنان
  قراءة
الدرر الشامية:

عاد مئات اللبنانيين إلى التظاهر مجددًا، وامتلأت شوارع وساحات بيروت بالمتظاهرين، اليوم السبت.

وتظاهر مئات اللبنانيين، رافعين شعار "لن ندفع الثمن" في بلد يعاني منذ أشهر من انهيار اقتصادي متسارع، وشلل سياسي مع انعدام أفق تشكيل حكومة جديدة، يريدها المتظاهرون من اختصاصيين من خارج الأحزاب التقليدية.

ويشهد لبنان منذ أشهر، أسوأ أزمة اقتصادية في تاريخه وسط أزمة سيولة حادة وارتفاع في أسعار المواد الأساسية، وخسارة الليرة أكثر من نصف قيمتها، أمام الدولار في السوق الموازية، بعد سنوات من نمو متباطئ مع عجز السلطات عن إجراء إصلاحات قوية.

وخرج مئات المتظاهرين في بيروت، اليوم السبت، مرورًا بمبنى شركة الكهرباء، احتجاجًا على الانقطاع الدائم في التيار الكهربائي، ثم جمعية المصارف رفضًا للقيود التي تفرضها المصارف على سحب الأموال، وصولًا إلى وسط المدينة حيث مقر البرلمان.

ورفع المتظاهرون لافتة كبيرة كُتب عليها: "البلد ينهار، نريد حكومة مستقلة وخطة إنقاذ يا مجرمين"، و"لن ندفع الثمن" و"ألو كهرباء.. توت توت.. الخط مقطوع".

وشملت التظاهرات السبت مناطق عدة مثل صيدا والنبطية جنوبًا وطرابلس شمالًا.

ومنذ 17 تشرين الأول/أكتوبر من العام الماضي، اتخذت الاحتجاجات أشكالًا عدة، وبدأت بتظاهرات ضخمة لم تستثنِ زعيمًا أو طائفة، وتركزت مؤخرًا على المصارف التي تفرض قيودًا مشددة على سحب الأموال، حتى بات لا يمكن في بعضها الحصول سوى على مبلغ 800 دولار شهريًّا.

وتحولت المصارف إلى مسرح للصراخ والدموع ولإشكالات، وصلت إلى حد التضارب بين الزبائن والموظفين.

وفيما لا يزال سعر صرف الدولار محددًا رسميًّا بـ1507 ليرات لبنانية، فإن السعر تخطى في السوق الموازية الـ2400، وسط توقعات بأن تخسر الليرة اللبنانية أكثر من قيمتها.

وقال رولان يونان، أحد المتظاهرين في بيروت: "يجب تشكيل حكومة انتقالية وأن نعيد تشكيل السلطة قبل أن تبدأ ثورة الجياع".

وقد أعلنت قوى سياسية عدة أساسًا، عدم نيتها المشاركة في الحكومة، على رأسها "تيار المستقبل" بزعامة رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري الذي استقال في نهاية شهر أكتوبر (تشرين الأول) من العام الماضي، على وقع غضب الشارع.

اقرأ أيضَّا:

لبنان ينتفض.. شغب وصدامات قوية والأمن يُصعد ضد المتظاهرين

العراق ينتفض.. متظاهرون يقطعون طريق الحكومة للوصول لحقل نفطي











تعليقات