إصابة ضابط تركي بقصف لقوات الأسد في ريف حلب

إصابة ضابط تركي بقصف لقوات الأسد في ريف حلب
  قراءة
الدرر الشامية:

أصيب عدة جنود أتراك بينهم ضابط، اليوم السبت، جراء قصف قوات الأسد نقطة المراقبة التركية بريف حلب الشمالي.

وقالت مصادر محلية، أن عدة جنود أتراك بينهم ضابط برتبة نقيب أصيبوا بجروح متفاوتة في حصيلة أولية، جراء استهداف نقطة المراقبة التركية في جبل " عندان " بريف حلب الشمالي من قِبل قوات الأسد بصاروخ موجه "كورنيت".

وأضافت المصادر أن "نقطة المراقبة التركية الرابعة في "جبل عندان" ردت على مصادر النيران بالمدفعية وقذائف الهاون، فيما لا يزال القصف متبادل بين الطرفين".

وقصفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة قبل أيام النقطة المراقبة التركية في قرية "معرحطاط" جنوب إدلب، فيما ردت القوات التركية المتواجدة في نقطة المراقبة "الثامنة" داخل قرية "الصرمان" المحاصرة على مصادر النيران.

ويأتي استهداف النقطة التركية بالتزامن مع أخبار عن وصول تعزيزات عسكرية لقوات الأسد إلى ريف حلب الجنوبي، قابلها حشد عسكري كبير معزز بالأسلحة الثقيلة للفصائل الثورية في المنطقة.

يشار إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تعهد في وقت سابق بأن تركيا سترد على هجمات قوات الأسد على نقاط المراقبة، التي نشرتها تركيا في منطقة إدلب شمال غربي سوريا، بعد تكرار تعرض تلك النقاط لقصف مدفعي مباشر من قِبل قوات الأسد

يذكر أن تركيا قامت بنشر 12 نقطة مراقبة عسكرية على طول خطوط التماس في إدلب وحماة وحلب، في إطار اتفاقية سوتشي لخفض التصعيد الموقعة بين تركيا وروسيا العام الماضي








تعليقات