دير الزور تنتفض بتظاهرات "لا استقرار ولا سلام.. إلا بطرد الأسد وإيران" (صور)

دير الزور تنتفض بتظاهرات "لا استقرار ولا سلام.. إلا بطرد الأسد وإيران" (صور)
  قراءة
الدرر الشامية:

خرجت عدة مظاهرات، اليوم الجمعة، مناهضة لـ "نظام الأسد" ومتضامنة مع محافظة إدلب في محافظة دير الزور شرق سوريا.

وشهدت مناطق "معيزيلة والعزبة والشحيل" مظاهرات بعد ظهر اليوم مناهضة لنظام الأسد ومتضامنة مع أهالي إدلب، التي تتعرض لحملة عسكرية دموية من قِبل نظام الأسد وروسيا.

كما طالب المتظاهرون بطرد قوات الأسد والميليشيات الإيرانية من دير الزور وسوريا؛ حيث أطلقوا تسمية "لا استقرار ولا سلام.. إلا بطرد الأسد وإيران" على مظاهرات اليوم.

ودعا ناشطون محافظة دير الزور يوم أمس المدنيين إلى تظاهرة بعد صلاة الجمعة ضد نظام الأسد والميليشيات الإيرانية ومتضامنة مع محافظة إدلب.

وتواجه قوات الأسد والميليشيات الإيرانية في المنطقة حالة رفض شعبي حيث خرجت عدة مظاهرات حاشدة خلال الأسابيع الماضية في منطقة الصالحية بريف ديرالزور الشمالي، تطالب بطرد قوات الأسد والميليشيات الإيرانية.

يذكر أن الميليشيات الإيرانية تنتشر في محافظة دير الزور، وتسيطر بشكل كامل على، مدينتي البوكمال والميادين ومعبر القائم الحدودي بين سوريا والعراق.

صور للتظاهرة من صفحة "دير الزور24" على فيسبوك











تعليقات