هدنة "روسية- تركية" في إدلب.. مصادر تكشف التفاصيل كاملة

هدنة "روسية- تركية" في إدلب.. مصادر تكشف التفاصيل كاملة
  قراءة
الدرر الشامية:

تمخضت اجتماعات الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين، عن إعلان وقف إطلاق نار في محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" عن رئيس مركز المصالحة الروسية في سوريا، اللواء يوري بورينكوف، قوله إن العمل بنظام وقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد في إدلب السورية، قد بدأ من الساعة 14:00 من اليوم الخميس.

ويأتي إعلان "بورينكوف" بعد ساعات من انتهاء القمة التي جمعت "أردوغان وبوتين" في مدينة إسطنبول التركية، والتي كان أحد أهم محاورها مناقشة الوضع الميداني في سوريا.

ونقلت وكالة "الأناضول" للأنباء بيانًا مشتركًا صادرًا عن الرئيسين جاء فيه: "نؤكد على ضرورة ضمان التهدئة في إدلب عبر تنفيذ جميع بنود الاتفاقيات المتعلقة بها".

وأردف البيان: "نؤكد على أهمية تنفيذ جميع بنود التفاهم المبرم بين الجانبين في 17 سبتمبر/أيلول 2018 وفي 22 أكتوبر/تشرين الأول الخاص بانسحاب تنظيم (ي ب ك) الإرهابي بأسلحته عن الحدود التركية.

يذكر أن قوات النظام وبدعم من القوات الروسية تنفذ حملة عسكرية واسعة النطاق على محافظة إدلب منذ مطلع العام الماضي، في محاولة منها التقدم على المناطق المحررة، ما أسفر عن مقتل أكثر من 1700 مدني وتشريد أكثر من مليون آخرين، بحسب فرق الإحصاء المحلية.








تعليقات