البحرين تعلن موقفها الرسمي من إرسال تركيا قوات عسكرية إلى ليبيا

 البحرين تعلن موقفها الرسمي من إرسال تركيا قوات عسكرية إلى ليبيا
  قراءة
الدرر الشامية:

تتوالى ردود الفعل العربية الرافضة لموقف تركيا من إرسال قوات عسكرية إلى ليبيا، في ظل حرص "أردوغان" على دعم حكومة الوفاق الليبية ضد قوات الجيش الوطني الليبي.

وأعلنت مملكة البحرين، اليوم الأحد، إدانتها إرسال تركيا قوات عسكرية إلى دولة ليبيا، مؤكدة أن هذا القرار يعد تدخلًا مرفوضًا في الشأن الداخلي لليبيا.

واعتبرت البحرين إرسال قوات تركية إلى ليبيا انتهاكًا لقرارات الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، ومخالفة للموقف العربي الذي تتبناه مجلس جامعة الدول العربية.

ووفقًا لما نشره الموقع الرسمي لوزارة الخارجية البحرينية، يعرقل القرار التركي، الجهود الهادفة لإعادة السلام والاستقرار في جميع أنحاء ليبيا.

وطالبت وزارة الخارجية البحرينية، المجتمع الدولي بالقيام بمسؤولياته في مواجهة هذا التطور الذي يحمل تهديدًا للأمن القومي العربي والمنطقة بأسرها.

وأكدت على ضرورة دعم كافة المساعي الرامية للقضاء على الإرهاب وردع كافة التنظيمات الإرهابية في ليبيا.

كما شددت الخارجية البحرينية على ضرورة دعم الجهود الدولية الساعية لتسوية شاملة واستعادة الدولة الوطنية ومؤسساتها القادرة على القيام بدورها في تحقيق التنمية والرخاء للشعب الليبي.

يذكر أن البرلمان التركي وافق على مذكرة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تجيز إرسال قوات عسكرية تركية لدعم حكومة طرابلس التي يترأسها فائز السراج.

ومن جانبه، صوّت البرلمان الليبي بالإجماع، على قطع العلاقات مع تركيا، وقال الناطق الرسمي باسم المجلس المنعقد شرقي البلاد، عبد الله بليحق، في بيان، "مجلس النواب يصوت بالإجماع على قطع العلاقات مع تركيا".








تعليقات