ذبح عقيد طيار منشق أمام زوجته وطفله بإسطنبول.. ومفاجأة صادمة عن هوية القاتل

ذبح عقيد طيار منشق أمام زوجته وطفله بإسطنبول.. ومفاجأة صادمة عن هوية القاتل
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت صحيفة "حرييت" التركية، اليوم الثلاثاء، عن مقتل القائد السابق لمجلس مدينة دير الزور العسكري إسماعيل ملا عمير، في مدينة إسطنبول.

وقالت الصحيفة: إن "الحادثة وقعت في حي إسنيورت؛ حيث أقدم عبد القادر خليل ملا، وهو ابن أخ المغدور على قتله نحرًا أمام زوجته وطفله البالغ من العمر ثلاث سنوات".

وأضافت: أنه بعد أن علم سكان المبنى بما حصل نتيجة أصوات القتال من الشقة، اتصلوا فورًا بالشرطة التي حضرت مع فرق طبية إلى مكان الحادثة، وألقت القبض على القاتل.

ولم يصدر عن الشرطة التركية أي تصريحات بخصوص نتائج التحقيق مع القاتل، ولم ترد أي تفاصيل أخرى حول جريمة القتل وأسبابها، حتى تاريخ إعداد هذا الخبر.

و"عمير" 52 عامًا؛ ضابط طيار برتبة مقدم من أوائل المنشقين عن "جيش الأسد" عام 2012، وشكل قوى أمنية لحفظ الأمن في دير الزور بمساندة الفصائل، قبل تسلُّم قيادة المجلس العسكري في مدينة دير الزور.

وبعد دخول "تنظيم الدولة" إلى دير الزور غادر مع زوجته وأولاده إلى تركيا، حيث استقر في مدينة أورفا، ثم انتقل للعيش في ولاية إسطنبول.




تعليقات