مصدر عسكري يكشف لـ"الدرر الشامية" حجم خسائر "قوات الأسد" خلال الحملة الأخيرة على إدلب 

مصدر عسكري يكشف لـ"الدرر الشامية" حجم خسائر "قوات الأسد" خلال الحملة الأخيرة على إدلب 
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف مصدر عسكري في "هيئة تحرير الشام"، اليوم الأحد، عن حجم خسائر "قوات الأسد" والميليشيات المساندة لها على محاور ريف إدلب الجنوبي والشرقي, خلال الحملة الأخيرة.

وقال المصدر في تصريحات خاصة لـ"شبكة الدرر الشامية": إن "سرية الحراري بجيش علي أحد تشكيلات الهيئة قتلت منذ بدء الحملة البرية على ريفي  إدلب وحتى الآن حوالي 150عنصرًا من نخبة قوات الأسد والميليشيات المساندة له". 

وأضاف: أن "30 عنصرًا لقوات الأسد قتلوا في اليوم الأول للحملة جراء عملية انغماسية لأحد أفراد جيش علي".

من جانبها، أعلنت غرفة عمليات "وحرض المؤمنين" التصدي لمحاولة تسلل لـ"قوات الأسد" والميليشيات المساندة لها على محور قرية "زمار" بريف حلب الجنوبي.

بدورها، أكدت "الجبهة الوطنية للتحرير"، إعطاب دبابة لـ"قوات الأسد" على محور تل علوش في ريف حلب الجنوبي إثر استهدافها بقذائف المدفعية الثقيلة وتحقيق إصابات مباشرة.

وشنت الفصائل الثورية، أمس عملًا عسكريًا مشتركًا على المواقع العسكرية لـ"نظام الأسد" في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، أوقع خسائر فادحة في الأرواح والعتاد بصفوف قوات الأسد والميليشيات المساندة لها.

يذكر أن الفصائل الثورية تخوض معارك عنيفة على جبهات إدلب المشتعلة منذ الشهر الماضي؛ حيث تحاول قوات الأسد  مدعومة بتمهيد جوي مكثف من الطيران الروسي التقدم على مدينة معرة النعمان جنوب إدلب.








تعليقات