هربوا من جحيم الأسد.. نهاية مأساوية لعائلة سورية في السعودية

هربوا من الحرب.. نهاية مأساوية لعائلة سورية في السعودية
  قراءة
الدرر الشامية:

لقي 8 سوريين من عائلة سورية مغتربة حتفهم، يوم أمس الخميس، بحادث سير أليم، في المملكة العربية السعودية.

وبحسب شبكة "فرات بوست" المختصة بأخبار المنطقة الشرقية، فإنّ ثمانية أشخاص من أبناء بلدة الشعفة بريف دير الزور الشرقي، لقوا حتفهم جراء حادث سير مروع على طريق القصيم منطقة الغاط في المملكة العربية السعودية.

وكان طفل سوري، لقي مصرعه في ديسمبر/كانون الأول الماضي، بعد سقوطه في مجرى للصرف الصحي في بمنطقة المدينة المنورة.

ويقدر عدد السوريين في السعودية بنصف مليون شخص، يتنوعون ما بين مقيمين وحاملين لتأشيرة الزيارة العائلية، إذ زادت نسبة تواجدهم في المملكة خلال السنوات الماضية عقب اندلاع الثورة السورية، وتعامل نظام الأسد الوحشي مع الثائرين، ما اضطر الكثير منهم إلى مغادرة البلاد والتوجه إلى أقاربهم المتواجدين هناك أو بقصد العمل.












تعليقات