طيران مجهول يقتل ثلاثة عناصر من الجبهة الوطنية شمال حلب

طيران مجهول يقتل ثلاثة عناصر من الجبهة الوطنية شمال حلب
  قراءة
الدرر الشامية:

 قُتل ثلاثة عناصر من "الجبهة الوطنية للتحرير" اليوم السبت، في هجوم بطائرة مجهولة، في شمال مدينة عفرين بريف حلب الشمالي.

وقال مراسل "شبكة الدرر الشامية" في عفرين، إن طائرة مسيّرة مجهولة استهدفت سيارة نوع "سنتافي"، على طريق عفرين أعزاز بالقرب من مفرق" قيبار"؛ ما أدى لمقتل ثلاثة من عناصر حركة "أحرار الشام" التابعة للجبهة الوطنية للتحرير، كانوا بداخل السيارة.

وأضاف مراسل الدرر: أن هذه الغارة هي الأولى من نوعها في منطقة عمليات غص الزيتون، ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الغارة الجوية.

وأشار المراسل: إلى أن الاستهداف كان مباشرًا ودقيقًا جداً، وأن القتلى سقطوا دون أن تنفجر السيارة التي كانت تقلهم أو تحترق، مما يرجح نظرية استهداف السيارة بصاروخ دقيق وموجه.

واستهدفت طائرة مسيرة مجهولة، الأسبوع الماضي، سيارة بمخيم "أطمة" شمالي إدلب، بغارة جوية مماثلة أدت لمقتل شخصين دون أن تُعرف الجهة التي نفّذت الغارة.

وشهد ريف حلب الشمالي، خلال الشهر الماضي، عدة غارات، استهدفت بلدة كفرة قرب أعزاز، أدت لمقتل عدة مدنيين، كما استهدفت طائرات نظام الأسد حراقات تكرير النفط في ترحين شرقي حلب.




تعليقات