الكشف عن مفاجأة في هجوم الضابط السعودي على قاعدة فلوريدا

كشف مفاجأة في هجوم الضابط السعودي على قاعدة فلوريدا
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف مسؤول أمريكي، اليوم السبت، مفاجأة عن السلاح الذي استخدمه الضابط السعودي، خلال إطلاقه النار داخل قاعدة أمريكية بولاية فلوريدا.

وقال ديفيد مورغان، مفوض شرطة مقاطعة اسكامبيا الأمريكية، إن السلاح الذي استخدمه مطلق النار، داخل قاعدة فلوريدا البحرية الأمريكية أمس، هو عبارة عن "مسدس"، وفقًا لـ "CNN".

وأكد "مورغان"، أن طريقة وجود المسدس دخل القاعدة، لا تزال غير واضحة، حيث أن الأسلحة غير مسموحٍ بها داخل القاعدة، مشيرًا إلى أن التحقيقات لا تزال جاريةً حول الواقعة.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية، مساء أمس الجمعة، عن مقتل 4 أشخاص، بينهم المهاجم، وإصابة عدد آخر، جراء عملية إطلاق نار في قاعدة بينساكولا الجوية للبحرية الأمريكية.

وأكدت الوزارة، أن منفذ العملية التي لا تزال ملابساتها ودوافعها غير واضحة، متدرب من المملكة العربية السعودية، يدعى محمد سعيد الشمراني.

ومن جانبها، أعربت وزارة الخارجية السعودية، عن بالغ الأسى والحزن جراء الحادث، وتقدمت بخالص التعازي لأسر الضحايا، مؤكدة أن مُرتكب هذه الجريمة الشنعاء لا يُمثل الشعب السعودي إطلاقًا، الذي يكن للشعب الأمريكي الاحترام والتقدير.

وبحسب المعلومات المتداولة، فإن مطلق النار كان برتبة ملازم ثاني في الجيش السعودي، منخرط ببرنامج تدريب الطيران بقاعدة بنساكولا الجوية في فلوريدا، في حين قال مسؤول في الولاية إن مطلق النار يخدم بسلاح الجو السعودي.








تعليقات