بعد "أردوغان".. أمير قطر يقرر هدم ما بناه "السيسي" و"بن زايد" باستراتيجية جديدة

بعد "أردوغان".. أمير قطر يقرر هدم ما بناه "السيسي" و"بن زايد" باستراتيجية جديدة
  قراءة
الدرر الشامية:

قرر أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، هدم كل ما بناه رئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي، وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، باستراتيجية عسكرية جديدة في الإمارات.

وبحسب موقع قناة "ليبيا الأحرار" المحسوبة على الثورة الليبية، فإن أمير قطر استقبل وفدًا من الحكومة الشرعية في ليبيا، برئاسة وزير الداخلية فتحي باشاغا.

وجدَّد الشيخ تميم بن حمد خلال استقباله وفد الحكومة الشرعية في ليبيا على استمرار دعم الدوحة لحكومة الوفاق، باعتبارها الحكومة الشرعية والمعترف بها دوليًا.

وشدد أمير قطر على "التزام بلاده بدعم ليبيا في عملية بناء القدرات وعلى رأسها بناء الجيش والشرطة، وأن قطر لن تتراجع عن هذا الدعم".

وتعكس تصريحات الشيخ تميم بن حمد الاستراتيجية الجديدة لقطر لتقوية جيش حكومة الوفاق الشرعية ضد ميليشيات الانقلابي خليفة حفتر المدعوم من "السيسي" و"بن زايد".

ويأتي الموقف القطري الجديد، بعد الاتفاقية التي وقعتها تركيا مع حكومة الوفاق، للتنقيف عن الغاز الليبي في شرق المتوسط، وهو ما أزعج مصر والإمارات والسعودية.

ودعمت مصر والإمارات والسعودية "حفتر" للانقلاب على الثورة في ليبيا وحكومتها، إلا أن الدعم القطري - التركي للحكومة الشرعية أفشل الانقلاب.











تعليقات