بشرى سارة للأيتام وعوائل الشهداء في ريف حلب الشمالي

بشرى سارة للأيتام وعوائل الشهداء في ريف حلب الشمالي
  قراءة
الدرر الشامية:

زفت إحدى المنظمات الإنسانية التركية بشرى سارة للنازحين السوريين ذوي الأيتام والشهداء، تمثلت بافتتاح قرية سكنية قرب مدينة جرابلس شرق حلب.

وقالت وكالة الأناضول للأنباء إن منظمة "ياردِم إلي" الدولية للمساعدات الإنسانية افتتحت قرية الأخوة السكنية، حيث جرى تشيدها بالتعاون مع المجلس المحلي لمدينة جرابلس، وأهدتها بالكامل إلى عوائل الشهداء والأيتام في المنطقة.

وأضافت الوكالة أن القرية تضم 40 وحدة سكنية مسبقة الصنع، ومساحات خضراء، ومسجد، وحدائق للأطفال، إضافةً إلى العديد من المساحات الأخرى متعددة الأغراض.

في حين أعرب أعضاء المنظمة عن سعادتهم بتقديم نموذج حديث للوحدات السكنية، مشددين على أهميتها الكبيرة في تسريع عودة اللاجئين السوريين إلى الشمال السوري المحرر، بحسب الوكالة ذاتها.

يشار إلى أن المنظمات التركية تعمل بشكل مستمر على تقديم المساعدة للأيتام السوريين، آخرها قيام جميعة "أهل اليتيم" للتعاون والتضامن الاجتماعي، باستئجار منازل لإيواء 80 طفلًا سوريًّا يتيمًا، في منطقة أكتشاكالي بولاية شانلي أورفا، جنوب شرقي تركيا.








تعليقات