تحركات روسية جديدة لإعادة العلاقات بين تركيا و"نظام الأسد"

تحركات روسية جديدة لإعادة العلاقات بين تركيا و"نظام الأسد"
  قراءة
الدرر الشامية:

حثّت روسيا، اليوم الجمعة، كلًًّا من الحكومة التركية ونظام الأسد، على فتح باب الحوار فيما بينهم، بهدف معالجة بعض الخلافات العالقة بين الطرفين.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" عن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، تصريحات صحفية، قال فيها إن بلاده تؤيد عقد لقاء بين نظام الأسد والجانب التركي، في حال كانت هناك رغبة لدى الطرفين.

وأضاف "بوغدانوف": "نحن ندعم هذا بالتأكيد، لكنه لا يعتمد فقط على رغبتنا، بل على استعداد الأطراف للقاء وإقامة حوار"، في إشارة إلى دمشق وأنقرة.

وكان رئيس النظام بشار الأسد قد صرح خلال مقابلة مع قناة "الإخبارية"الموالية، قائلًا: "لن أتشرف بلقاء أردوغان وسأشعر بالاشمئزاز، ولكن المشاعر نضعها جانبًا عندما تكون هناك مصلحة وطنية"

وأردف: "أردوغان يمارس الزعرنة السياسية على أوسع نطاق، وأنا قمت بعملية توصيف له ولم أشتمه، أردوغان يحاول أن يظهر وكأنه صاحب قرار، ولكنه وكيل أمريكي في هذه الحرب".

يشار إلى أن صحيفة "حرييت" التركية، نقلت عن زعيم المعارضة كمال كليجدار أوغلو، قوله خلال اجتماع عقده مع رجال الأعمال الأتراك في وقت سابق، إنّه طالب الحكومة التركية مرارًا بالحوار مع نظام الأسد، إلا أنها لم تستجب لتلك الدعوات.








تعليقات