بسبب الطائفية.. مصابون وأعمال شغب في اللاذقية وهذه تفاصيلها

بسبب الطائفية.. مصابون وأعمال شغب في اللاذقية وهذه تفاصيلها
  قراءة
الدرر الشامية:

شهدت مدينة اللاذقية، أمس السبت، أحداث شغب كبيرة، عقب انتهاء المباراة التي جمعت نادي "حطين" المحلي مع نظيره نادي "الاتحاد" الحلبي، في إطار منافسات الدوري السوري المنظم من قِبَل اتحاد كرة القدم في حكومة الأسد.

وقالت مصادر محلية، إن عددًا من المشجعين، من كلا الجانبين، أصيبوا بجروح متفاوتة الخطورة، جراء التراشق بالحجارة، عقب انتهاء المباراة مباشرةً

ونشرت شبكة "أخبار حي الزهراء" الموالية، تسجيلًا مصورًا، يظهر لحظة إصابة إحدى الفتيات من مشجعات نادي "الاتحاد" بالحجارة التي ضربها جمهور "حطين".

في حين توعد جمهور "الاتحاد" بالانتقام، حيث علق أحد المشجعين على الشريط المصور: "يا شباب مباراة الإياب في ملعب 7 نيسان، وسكة القطار مليانة حجر وصوان".

وهذه ليست المرة الأولى التي تشهد فيها مباريات الفرق السورية الموالية أحداث شغب، حيث شهدت مدينة اللاذقية أحداثًا مشابهةً، تسببت بمقتل أحد المشجعين، بعد تعرضه لإصابة بنيران ناتجة عن ألعاب نارية، أثناء مباراة جمعت نادي "حطين" مع نادي "تشرين" في أواخر أغسطس/آب الماضي.

يشار إلى أن مبارة الأمس، بين "حطين" و"الاتحاد"، انتهت بالتعادل الإيجابي (1-1)، ضمن قمة مباريات الأسبوع السادس من الدوري الذي تنظمه حكومة النظام في مناطق سيطرتها.





تعليقات