ميليشيا "قسد" توجه اتهامًا مثيرًا للروس بشأن الجيش الوطني

ميليشيا "قسد" توجه اتهامًا مثيرًا للروس بشأن الجيش الوطني
  قراءة
الدرر الشامية:

اتهمت ميليشيا "سوريا الديمقراطية (قسد)"، اليوم الأحد، القوات الروسية بالتغاضي عن عمليات الجيش الوطني العسكرية، قرب مدينة عين عيسى شمال الرقة.

وقالت ميليشيا "قسد" في بيان رسمي عبر صفحتها على "الفيسبوك"، إن "القوات الروسية، غضت النظر عن هجوم القوات التركية، مدعومة بفصائل الجيش الوطني، وبإسناد جوي ومدفعي من ثلاثة محاور، على منطقة عين عيسى شمالي الرقة.

وأضاف البيان: "هذا الهجوم كان أمام أنظار القوات الروسية التي لم تحرك ساكنًا لإيقاف هذا الغزو الهمجي، والتي من المفترض أنها موجودة على الأرض كضامن لوقف إطلاق النار".

وأردف: "تجاهل القوات الروسية لهذه الهجمات وعدم قيامها بدورها الضامن يثير الكثير من الشكوك لدى قواتنا، ولا يتناسب مع دور روسيا وما تتطلع إليه للعب دور الضامن بالحل السياسي في عموم سوريا".

ويخوض الجيش الوطني منذ عدة أيام معارك عنيفة على محور عين عيسى شمال الرقة، حيث تمكن من السيطرة على عدة نقاط عسكرية لـ"قسد"، وقصر المسافة تجاه مركز المدينة الإستراتيجية.

يشار إلى أن الجيش الوطني، أعلن في العاشر من الشهر الجاري، استئناف عملية "نبع السلام" العسكرية شمال شرق سوريا، بحجة عدم التزام المسلحين الأكراد في تطبيق بنود الاتفاق، المبرم بين الرئيسين "بوتين" و"أردوغان"، في مدينة سوتشي الروسية.





تعليقات