قرار عاجل ومفاجئ من أمير الكويت بشأن معارض كويتي

قرار عاجل ومفاجئ من أمير الكويت بشأن معارض كويتي
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدر أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، قرارًا مفاجئًا، متعلقًا بالنائب الكويتي السابق والمعارض وليد الطبطبائي.

ووافق أمير الكويت علي السماح للنائب الكويتي السابق وليد الطبطبائي، بالعودة إلى الكويت للمشاركة في عزاء والدته، بعد وفاتها مساء الخميس، في أحد مستشفيات إسطنبول، بعد أن تعرضت لأزمة قلبية منذ شهرين.

وقال "الطبطبائي" علي حسابه بـ "تويتر": "إن وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال أنس الصالح، أبلغه بصدور أوامر عليا للسماح له بالحضور للمشاركة في دفن والدته وعزائها في الكويت، وتقدَم بالشكر للشيخ على هذه اللفتة الإنسانية من قِبَله، ولجميع من شاركوه في عزاء والدته، التي توفيت في إسطنبول أثناء زيارتها لابنها للاطمئنان عليه".

ووصل وليد الطبطبائي، صباح اليوم إلى مطار الكويت، قادمًا من إسطنبول مرافقًا لجثمان والدته.

وقال "الطبطبائي" في أول تصريح له: "أشكر سمو الأمير على مكرمته بالسماح لي بحضور دفان وعزاء والدتي.. وليست غريبة على سموه".

وأضاف النائب الكويتي المعارض لصحيفة "الراي" المحلية: "أشكر أهل الكويت الذين عبروا عن نبل مشاعرهم وهؤلاء هم الكويتيون.. يزدادون تلاحمًا في الشدائد".

يذكر أن "الطبطبائي" مستقر في إسطنبول منذ أكثر من سنة، بسبب صدور حكم بسجنه 3 أعوام ونصف العام في قضية اقتحام المجلس، حيث أصدرت محكمة التمييز حكمًا في يوليو/تموز 2018،  ضد النشطاء والنواب السابقين ومنهم "الطبطبائي"، الذين شاركوا في اقتحام مجلس الأمة، والذين قارب عددهم الـ 70.











تعليقات