موجة اغتيالات جديدة تضرب مدينة عفرين بحلب

موجة اغتيالات جديدة تضرب مدينة عفرين بحلب
  قراءة
الدرر الشامية:

شهدت مدينة عفرين شمال غرب حلب اليوم الخميس موجة اغتيالات جديدة راح ضحيتها عدة أشخاص بينهم عناصر من الجيش الوطني، إثر إطلاق النار عليهم من قبل مجهولين.

وقالت مصادر محلية: إن خمسة أشخاص قتلوا بينهم ثلاثة عناصر من الجيش الوطني، إثر إقدام مجهولين على إطلاق النار عليهم بشكل عشوائي، قبل أن يلوذوا بالفرار.

وأضافت المصادر أن العناصر القتلى يتبعون إلى لواء "شهداء بدر" المنضوي تحت لواء الجيش الوطني، حيث تم إطلاق النار عليهم شمال مدينة عفرين، بينما قُتل مدنيان اثنان، كانا يستقلّان عربة نقلٍ صغيرة، حيث تزامن مرورهما مع إطلاق النار.

وتشهد مناطق سيطرة الجيش الوطني شمال حلب، حوادث اغتيال وإطلاق نار بشكل مستمر، آخرها اغتيال القيادي في الجيش الوطني محمود حسين هنداوي، بعد انفجار عبوة ناسفة زُرِعت في سيارته من قبل مجهولين، في بلدة كلجبرين في ريف حلب الشمالي.

يذكر أن معظم الاستهدافات والتفجيرات تحمل بصمات ميليشيا وحدات حماية الشعب الكردية، حيث أنها تبنت في وقت سابق تفجيرات مشابهة، ردًّا منها على عملية نبع السلام العسكرية شمال شرق سوريا.





تعليقات