أول رد ألماني على الإعلان التركي المتعلق بإرسال أسرى تنظيم الدولة إلى بلادهم.

أول رد ألماني على الإعلان التركي المتعلق بإرسال أسرى تنيظم الدولة إلى بلادهم.
  قراءة
الدرر الشامية:

علقت السلطات الألمانية، اليوم الاثنين، على إعلان الحكومة التركية، المتعلق بإرسال أسرى تنظيم الدولة المحتجزين لديها إلى  بلادهم.

وقالت وزارة الخارجية الألمانية، أنه من المقرر أن تقوم تركيا بترحيل مواطنين ألمان يشتبه في انتمائهم لتنظيم الدولة، بينهم نساء وأطفال، إلى ألمانيا هذا الأسبوع.

وأوضحت الوزارة على لسان المتحدث باسمها أن هؤلاء الأشخاص ثلاثة رجال وخمس نساء وطفلان، مشيرةً أن بلاده لا تعرف حتى الآن هويتهم.

وتابع المتحدث قائلًا: "لا يمكننا تأكيد أنهم من مقاتلي تنظيم الدولة، لكن السلطات ستسعى للتحقق من هوياتهم وخلفياتهم عند تقديم طلبات لحصولهم على وثائق السفر، مؤكدًا أن ألمانيا لا تستطيع منعهم من المرور إذا كانوا من مواطنيها.

وكان المتحدث باسم الخارجية التركية حامي أكسوي أعلن في وقت سابق أن بلاده سترحل سبعة مواطنيين ألمان في إطار القرار التركي بترحيل سجناء التنظيم الموقوفين لديها.

يذكر أن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، صرح في وقت سابق أن بلاده نقلت عناصر "تنظيم الدولة" الأجانب الذين جرى ضبطهم في رأس العين وتل أبيض، خلال عملية "نبع السلام"، إلى سجون محصنة بمنطقة عملية "درع الفرات"، شمالي سوريا، تمهيدًا لترحيلهم إلى بلادهم.





تعليقات