انفجارات جديدة تضرب مناطق سيطرة الجيش الوطني شمال سوريا

انفجارات جديدة تضرب مناطق سيطرة الجيش الوطني شمال سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

أصيب 10 أشخاص، بينهم مدنيون بانفجارين منفصلين اليوم، السبت، ضربا مناطق سيطرة الجيش الوطني بريفي الرقة الشمالي وحلب الشمالي.

وأفاد مراسل "شبكة الدرر الشامية" بأن دراجة نارية مفخخة استهدفت عصر اليوم، وسط قرية عين العروس التي سيطر عليها الجيش الوطني ضمن عملية "نبع السلام"، ما أدى إلى إصابة 5 مدنيين بينهم طفلان، و3 عناصر من الجيش الوطني.

وفي ريف حلب الشمال، قال مراسل الدرر الشامية، إن عبوة ناسفة انفجرت داخل سيارة وسط مدينة صوران في ريف حلب الشمالي، ما أدى إلى إصابة مدنيين اثنين، تم نقلهما إلى المشافي الموجودة في المنطقة.

وشهدت مناطق سيطرة الجيش الوطني بريف الرقة الشمالي خلال الأيام الثلاثة الماضية، تفجيرات مماثلة، إذ قُتل 4 أشخاص وجُرح أكثر من 20 آخرون، بانفجار 3 سيارات مفخخة، استهدفت مدينة تل أبيض وبلدتي حمام التركمان سلوك.

وتكررت عمليات تفجير السيارات والدراجات المفخخة في مدن ريف حلب الشمالي، خلال الأشهر الماضية، وطالت أسواقًا شعبية، إلى جانب اغتيال شخصيات عسكرية في المنطقة، ويتهم الجيش الوطني وناشطون قوات "سوريا الديمقراطية (قسد)"، بالوقوف خلف تلك التفجيرات.





تعليقات