واشنطن تستهدف قواعدها العسكرية شمال سوريا بغارات جوية.. وهذا السبب

واشنطن تستهدف قواعدها العسكرية شمال سوريا بغارات جوية.. وهذا السبب
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة تنفيذ غارات جوية استهدفت إحدى قواعده العسكرية شمالي شرقي سوريا بعد انسحاب القوات الأمريكية منها.

وقال المتحدث باسم التحالف " ميليس كاجينز "، عبر حسابه على تويتر فجر اليوم الخميس، إن قوى التحالف نفذت ضربة جوية مخططة سلفًا في سوريا أمس الأربعاء لتدمير ذخيرة ومركبات خلفتها القوات لدى انسحابها.

 وأضاف "كاجينز" أن طائرتين من طراز إف 15، نفذتا غارات جوية استهدفت مصنع لافارج للإسمنت والذي كانت قوات التحالف تتخذه قاعدة عسكرية، ما أدى لتدمير مستودعات الذخيرة وتقليل ملاءمة المنشأة للاستخدام العسكري.
وكان التحالف الدولي أعلن أمس، أن قواته غادرت مدينتي الرقة والطبقة وكذلك مصنعين لشركة "لافارج" للإسمنت في إطار الانسحاب من شمال شرقي سوريا.
وفي سياق متصل، أيد مجلس النواب الأمريكي بأغلبية ساحقة، مساء أمس الأربعاء، مشروع قرار يندد بسحب الرئيس دونالد ترامب، للقوات الأمريكية من شمال شرقي سوريا.


تعليقات