ظاهرة مرعبة في عُمان تهدد أمن السلطنة.. وتحرك عاجل للجهات الأمنية والعسكرية

ظاهرة مرعبة في عمان تهدد أمن السلطنة.. وتحرك عاجل للجهات الأمنية والعسكرية
  قراءة
الدرر الشامية:

تشهد سلطنة عمان ظاهرة مرعبة تهدد أمنها، إلا أن الجهات الأمنية والعسكرية بدأت تحركات عاجلة من أجل السيطرة عليها، والحفاظ على استقرار البلاد.

وبحسب تقارير، فإن ظاهرة المتسللين الأجانب من أفارقة ويمنيين تزايدت خلال الفترة الأخيرة بشكل كبير، الذي يمثلون كارثة على المجتمع العماني.

وأكدت التقارير، أن الجهات العسكرية في سلطنة عمان شددت من انتشارها على المنافذ الحدودية التي يدخل منها المتسللون، فيما كثفت الشرطة السلطانية من حملاتها ضدهم.

وفي ذات السياق، أفادت إحصائية صادرة عن إدارة مكافحة التسلل بالإدارة العامة للعمليات بشرطة عمان السلطانية، بأنه تم خلال الأسبوع الماضي القبض على 62 متسللًا من جنسيات مختلفة.

وأشارت الإحصائية إلى أن الجهات الأمنية ألقت القبض على المتسللين بعد حملات مكثفة على عدد من ولايات السلطنة لدخولهم البلاد بطريقة غير مشروعة.

يذكر أن المتسللين الذين يدخلون إلى سلطنة عمان، يعملون في أعمال مشبوهة من الدعارة والسرقة، فيما تسود مخاوف من تنظيمهم عصابات.


تعليقات