لم يتوقعها من "الملك سلمان".. مفاجأة صادمة للقيصر الروسي "بوتين" في مطار الرياض (فيديو)

لم يتوقعها من "الملك سلمان".. مفاجأة صادمة للقصير الروسي "بوتين" في مطار الرياض (فيديو)
  قراءة
الدرر الشامية:

فوجئ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الملقب بـ"القيصر"، اليوم الأحد، بإجراء صادم معه في مطار الرياض من جانب العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده محمد بن سلمان.

وتمثل الإجراء الصادم، في غياب "الملك سلمان" ومحمد بن سلمان، عن استقبال "بوتين" في مطار الرياض، وهو ما أثار استياء محللين وصحفيين روس على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان في استقبال "بوتين"، أمير منطقة الرياض، فيصل بن بندر بن عبد العزيز آل سعود، وعددًا من الوزراء، إلا أن الملك سلمان غاب وولي عهده محمد بن سلمان عن الاستقبال.

ورغم أن استقبال "بوتين" في مطار الرياض كان حافلًا، وظهر ذلك في حجم الوفد السعودي، وإطلاق الطلقات المدفعية الترحيبية، والموكب الذي أقله إلى قصر اليمامة، إلا أن غياب "الملك سلمان" وولي عده كان مفاجئًا.

وتندرج زيارة "بوتين" تحت المراسم الخاصة بـ"زيارة الدولة" والتي تعتبر أعلى مستوى الزيارات التي تتم بين قادة الدول ورؤساء الحكومات، ويشترط أن تكون بدعوة رسمية من رئيس الدولة المضيفة لنظيره رئيس الدولة الزائر.

ويكون الرئيس الزائر ضيف شخصي لدى الرئيس المضيف ويسكن في أحد مقرات إقامته الرسمية حتى نهاية الزيارة، وكقاعدة عامّة لا تقام لأي رئيس من نفس الدولة إلا مرة واحدة أثناء مدة حكمه.

وتحظى "زيارة الدولة"باهتمام سياسي كبير حيث تسودها أجواء احتفالية وشرفية خلال الاستقبال والتوديع، يتم تنظيمها من قبل الدولة المضيفة للرئيس الزائر، ويراعى فيها التقيد التام بجميع إجراءات البروتوكول بعد التوافق عليها بين الطرفين.

وتستوجب "زيارة الدولة" عادة تنظيم حفل غداء أو عشاء يكون فيه الرئيس الزائر "ضيف شرف"، مع وضع برنامج محادثات وزيارات منوعة لبعض الأماكن والمعالم، كما تشمل إطلاق 21 طلقة بندقية في الهواء ترحيبًا بالزائر.

وكان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، حمل في زيارته إلى روسيا آيار الماضي، دعوة من الملك سلمان للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة المملكة.


تعليقات