"أردوغان" يكشف خطط تركيا بشأن منبج وعين العرب بعد اتفاق "قسد" مع نظام الأسد

أردوغان يكشف خطط تركيا بشأن منبج وعين العرب بعد اتفاق قسد مع نظام الأسد
  قراءة
الدرر الشامية:

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في أول تعليق له بعد الاتفاق بين ميليشيا "سوريا الديمقراطية (قسد)" ونظام الأسد، إن بلاده في مرحلة تنفيذ قرارها المتخذ بخصوص منطقة منبج، ورجح عدم حصول صدام في عين العرب.

وأضاف "أردوغان" في مؤتمر صحفي، اليوم الاثنين، إنه لا يوجد خلاف بين أنقرة وواشنطن حول منبج، مؤكدًا أن بلاده الآن في مرحلة تطبيق قرارها حول دخول المدينة، وستكون الأولوية لسيطرة أصحابها الحقيقيين عليها.

وردًّا على سؤال حول ادعاءات اتفاق نظام الأسد مع "قسد"، أوضح "أردوغان" أن هناك الكثير من الشائعات، مشيرًا إلى عدم إمكانية حدوث مشكلة في عين العرب، بسبب السياسة الروسية الإيجابية، حسب تعبيره.

وطالب الرئيس التركي دول حلف شمال الأطلسي (الناتو) بالوقوف إلى جانب بلاده أحد أعضاء الحلف في حربها ضد "حزب العمال الكردستاني" الذي يتستر باسم ميليشيا "قسد"، ويهدد الأمن القومي التركي، وفقًا لوكالة "الأناضول".

وكانت "قسد" أعلنت أمس الأحد، أنها اتفقت برعاية روسية مع نظام الأسد، على دخول قواته إلى مناطق سيطرتها، وانتشاره على طول الحدود السورية التركية للتصدي للعملية العسكرية التركية، وهو ما ردت عليه أنقرة بأنها ستواجه نظام الأسد في حال دخوله لمدينة منبج أو لشرق الفرات





تعليقات