بالفيديو.. الكشف عن أول رد فعل أردني على "هتافات صدام حسين" التي أثارت أزمة مع الكويت

بالفديو.. الكشف عن أول رد فعل أردني على "هتافات صدام حسين" التي أثارت أزمة مع الكويت
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف مصادر إعلامية رسمية أردنية، مساء اليوم الجمعة، عن أول رد فعل من الحكومة الأردنية على الهتافات المسيئة التي أطلقها بعض مشجعي الأردن خلال مباراته مع نظيره الكويتي، ضمن التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس آسيا والتي أقيمت في عَمّان.

وأوضحت المصادر أن السلطات الأمنية في الأردن اعتقلت شخصين بتهمة إطلاق "عبارات مسيئة" خلال المباراة، وفقًا لوكالة الأنباء الأردنية الرسمية "بترا".

كما غرد رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز، معلقًا على أحداث المباراة قائلاً: "ما حدث في المدرجات ليس من قيمنا ولا من رابطة الأخوّة التي تجمعنا بالأشقاء"، متابعًا: "تعادلنا في الملعب وخسرنا بالمدرجات".

وأضاف "الرزاز": "علاقتنا بالكويت أقوى من محاولة إساءة عابثة لا تمثلنا، الفرق شاسع بين تنافس شريف ومغالبة بأي ثمن".

وكان مشجعون أردنيون قد أثاروا غضب الشعب الكويتي عقب هتافهم باسم الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين، خلال مباراة جمعت المنتخب الأردني ونظيره الكويتي  ضمن التصفيات المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023، مساء أمس الخميس.

وأعرب وزير الخارجية الكويتي صباح الخالد الحمد الصباح، أمس الخميس، لنظيره الأردني أيمن الصفدي في اتصال هاتفي عن "استياء واستهجان" بلاده لما صدر عن جماهير أردنية.

من جهته؛ أعلن الاتحاد الأردني لكرة القدم، في بيان، رفضه الهتافات التي اعتبرها "خارجة عن الأطر الرياضية"، خلال المباراة، التي انتهت بالتعادل السلبي، الخميس.

مشددًا على "الاعتزاز الكبير بالعلاقات المميزة التي تجمع الأردن والأشقاء في الكويت في المجالات كافة ومنها كرة القدم".


تعليقات