عملية "نبع السلام" مستمرة.. والجيشان التركي السوري الوطني يسيطران على مناطق جديدة

عملية "نبع السلام" مستمرة.. والجيشين التركي السوري الوطني يسيطران على مناطق جديدة
  قراءة
الدرر الشامية:

استمر الجيش التركي بالتقدم شمال شرق سوريا مدعوماً بوحدات من الجيش الوطني، في اليوم الثاني من عملية "نبع السلام" التي أطلقها بهدف القضاء على الميليشيات الكردية في المنطقة.

وقالت وزارة الدفاع التركية إن مجموع القرى التي جرى تحريرها من سيطرة ميليشيات الوحدات الكردية بلغت 11 قرية، فضلاً عن تحييد أكثر من 170 عنصراً من عناصر الميلشيات في إطار العمليات العسكرية.

ونقلت وكالة الأناضول التركية عن مصادر عسكرية تأكيدها سيطرة الجيش التركي على كلاً من قرية اليابسة ومزارعها، وقرى تل فندر ،مزرعة المسيحي وبير عاشق وحميدة واقصاص ومشرفة الحاوي وبرزان ومزرعة حاج علي ومزرعة بني مشهور على محور تل أبيض شمال الرقة.

في حين تمكن الجيش الوطني من السيطرة على قريتي كشتو غربي وكشتو تحتاني على محور رأس العين غرب الحسكة فضلاً عن قطع طريق الدرباسية رأس العين الاستراتيجي في ريف المحافظة الغربي.

يذكر أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أعلن أمس عن بدأ بلاده عملية عسكرية واسعة النطاق شمال شرق سوريا ضد مواقع ميليشيا الوحدات الكردية، حيث بدأت العملية عبر قصف مدفعي وجوي مكثف، تمكنت خلاله القوات التركية من السيطرة على عدة قرى ومواقع عسكرية قرب الشريط الحدودي شمال الرقة





تعليقات