بالفيديو.. طفل عماني يبهر الجميع باختراع جديد لحل مشكلة خطيرة في السلطنة

بالفيديو.. طفل عماني يبهر العالم باختراع جديد لحل مشكلة خطيرة في السلطنة
  قراءة
الدرر الشامية:

تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لطفل من سلطنة عمان، أبهر الجميع باختراع جديد لحل مشكلة تعاني منها السلطنة.

وعرض الطفل العماني، مهند النعماني، الطالب في مدرسة السلطان الخاصة بالصف السابع، في مقطع الفيديو اختراعًا مبهرًا لحل مشكلة نسيان الطلبة الأطفال في باصات المدارس، مما يؤدي إلى اختناقهم وموتهم أو في أحسن الحالات تعرضهم لحالات صحية حرجة.

وبحسب الفيديو، الذي أبهر كل من شاهده، وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي في السلطنة، أن هناك مجموعة أضواء في مقدمة الباص أمام السائق، بحيث إذا كان اللون أخضر يعني أن الكرسي الذي يشير له الضوء فاضي، و إن كان أحمر يعني أن هناك طفل يجلس عليه، ويتغير اللون حسب وجود احد يجلس على الكرسي أم لا.

وأشار الطفل أن هناك أيضًا زرًا عند الضغط عليه في مقدمة الباص، يقوم بالاتصال بصاحب الباص أو سائق الباص إن خرج وأغلق الباص على أحد، وذلك بشكل تلقائي كإنذار أن هناك شخصًا ما داخل الباص.

وكانت قد تعرضت طفلة صغيرة في مرحلة الروضة قبل أيام لحالة نسيان في حافلة تابعة لروضة خاصة في ولاية الرستاق من نيابة الحوقين ، و دخلت على إثرها في غيبوبة وتم نقلها إلى مستشفى الرستاق ووضعها في العناية المركزة.

وأثارت الحادثة الجديدة حالة من الغضب الواسع في السلطنة، وخصوصًا أنها تكررت كثيرًا في الفترة الأخيرة ولم يتم اتخاذ أي إجراءات صارمة حقيقية بحق تلك المدارس وبالسائق المتهور.

ومن جانبها، طالبت عضو المجلس البلدي في مسقط عاصمة سلطنة عمان، أمنة البلوشية، بإغلاق جميع مدارس السلطنة التي لا تلتزم بإجراءات السلامة والأمان للطلبة، خصوصًا بعد كل التحذيرات والتعليمات التي صدرت من وزراة التربية وشرطة عمان السلطانية لإتباع إجراءات معينة في الحافلات التي تنقل الطلبة إلى المدارس.

وقالت أمنة البلوشية، عبر حسابها "تويتر" تعليقًا على الحادثة: "إغلاق جميع المدارس التي تتهاون في سلامة الأطفال ولا تتبع أنظمة السلامة ومراقبة الحافلات المدرسية بشكل مستمر".




تعليقات