أول تعليق لقائد "جيش الأحرار" عقب اندماج "الجبهة الوطنية" تحت مظلة الحكومة المؤقتة

اول تعليق لقائد جيش الأحرار عقب اندماج "الجبهة الوطنية" تحت مظلة الحكومة المؤقتة
  قراءة
الدرر الشامية:

علق أبو صالح طحان، قائد "جيش الأحرار"، وأحد أبرز فصائل "الجبهة الوطنية للتحرير"، على اندماج الأخيرة ضمن الجيش الوطني تحت مظلة الحكومة السورية المؤقتة، اليوم الجمعة.

وقال أبو صالح طحان، في تغريدة عبر تويتر رصدتها "شبكة الدرر الشامية": "‏الحرب النفسية التي يشنُّها العدو بتصريحٍ للهدنة أو بوقفٍ للعدوان لم تعدْ تنطلي على أحد، وتلك التصريحات ليست إلا انذارًا لنا لنشد بأيدينا على البنادق ولتعزيز الجبهات ومواصلة الإعداد والتجهيز".

وتابع: ‏"وإننا منذ اليوم الأول للثورة لم نعوِّل على أحدٍ أبدًا، ولن نأمن جانب أحدٍ بعد اليوم بهدنةٍ أو بغيرها ما دامت أرضنا محتلةٌ وأهلنا مشردون، فاللهم ادفع عنا شرورهم وأعنّا على حماية أهلنا وتحرير أرضنا".

وأعلن رئيس الحكومة السورية المؤقتة، عبد الرحمن مصطفى، ضمن مؤتمر صحفي، حضره وزير دفاع حكومته اللواء سليم ادريس، وقادة عسكريين من "الجبهة الوطنية للتحرير" وفصائل الجيش الوطني" ظهر اليوم، اندماج فصائل "الجبهة الوطنية للتحرير" وفصائل حلب، ضمن جيش موحد لتحرير سوريا.



تعليقات