قرار عاجل لمستشار الملك سلمان بشأن ما حدث في الحرمين

قرار عاجل لمستشار الملك سلمان بشأن ما حدث في الحرمين
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدر مستشار العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، اليوم الاثنين، قرارًا عاجلًا بشأن ما حدث في الحرمين.

ونصَّ قرار مستشار الملك سلمان، الأمير خالد الفيصل، أمير منطقة مكة المكرمة، على تشكيل لجان للتحقيق في حادثة حريق محطة قطار الحرمين في مدينة جدة السعودية.

وأجرى الأمير خالد الفيصل، مستشار الملك سلمان، زيارة إلى موقع الحريق، أوضح أن نسبة الأضرار لا تزال غير محددة جراء هذه الحادثة.

وقال مستشار الملك سلمان: "الحرائق تحدث في كل مكان في العالم، وصدرت عدة أوامر بتشكيل عدة لجان، وزارة الداخلية تحقق وإمارة منطقة مكة المكرمة تحقق، ونحن ننتظر نتائج هذه التحقيقات واللجان".

وأضاف خالد الفيصل: أنه "سيتم رفع نتائج التحقيقات إلى الملك سلمان"، مبينًا أن "القضية كبيرة وليست بالسهلة، وأنه لا بد من التحقق مما حدث بالفعل ولماذا حدث".

وأشار مستشار الملك سلمان، إلى عدم وجود نسبة محددة للأضرار الناجمة عن الحريق، مؤكدًا أن الجهات المعنية لا تزال في طور إحصاء هذه الأضرار، ولافتًا إلى أن هناك تطورات جديدة في الحريق تحدث كل يوم.

وكشف خالد الفيصل أن سقف المحطة "لا يزال يتهاوى"، لافتًا إلى أن الطابقين الأرضي والأول سليمان بينما تضرر الطابق الثاني وسقف المحطة بشكل كبير.

وأفاد مستشار الملك سلمان، بأنه "لا يستطيع أن يوقف أي شخص دون سبب واضح"، مطالبًا وسائل الإعلام والمشاهدين بعدم الوصول إلى فكرة أو استنتاج قبل انتهاء اللجان من تحقيقاتها كي لا تكون الاستنتاجات خاطئة.

وكان الدفاع المدني السعودي، أعلن فجر اليوم الاثنين، السيطرة على حريق متطور شب في سقف الدور الرابع بمحطة قطار الحرمين السريع في السليمانية أمس الأحد، وأسفر عن إصابة 11 شخصًا.




تعليقات