جدل داخل قصور"آل سعود".. أميرة شابة عمها "الملك سلمان" ترتكب فعلًا صادمًا

جدل داخل قصور"آل سعود".. أميرة شابة عمها "الملك سلمان" ترتكب فعلًا صادمًا
  قراءة
الدرر الشامية:

سادت حالة من الجدل داخل الأسرة الحاكمة في السعودية (آل سعود)، بعد أن أقدمت أميرة شابة عمها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، على ارتكاب فعل صادم.

وبحسب مجلة "wepost" التونسية الصادر باللغة الفرنسية، فإن الأميرة التي تُلقب بـ"صاحبة السمو" وعمها الملك "سلمان"، احتجزت عاملة تونسية وعذّبتها بشكل غير إنساني.

وأشارت المجلة -نقلًا عن مصادر مطلعة داخل السفارة التونسية في الرياض-، إلى أن شكوى مسربة وصلت إليهم من العاملة، بأن الأميرة السعودية تحتجزها وتمنعها من السفر.

ووصل نداء الاستغاثة الذي أطلقته العاملة التونسية بسبب ما تتعرض له من الأميرة رفعية المستوى كون "الملك سلمان" عمها إلى المنظمات الحقوقية التونسية التي طالبت سلطات بلادها بالتحرك.

وأكدت المجلة، أن السفارة التونسية في الرياض، تدخلت لدى السلطات السعودية، والتي بدورها أجبرت الأميرة السعودية على إطلاق سراح العاملة التونسية.

بدروها، قالت "الجمعية الدولية للدفاع عن حقوق الإنسان والإعلام" في تونس: إن "التونسية مفيدة الزياني، تعرضت لمعاملة خطيرة من قِبل مشغلتها السعودية، وتمكنت من استعادة حريتها".

وأضافت الجمعية على صفحتها الرسمية في "فيسبوك": أن العاملة "(الزياني) استعادت جواز سفرها بعد تدخل السفارة التونسية في الرياض، وأنها ستعود إلى تونس بعد التدخل الرسمي لفائدتها".

يذكر أن "الجمعية الدولية للدفاع عن حقوق الإنسان والإعلام"، أعلنت في وقت سابق، أنها تلقت بلاغًا حول "احتجاز مواطنة تونسية" من مواليد 1974 في السعودية.




تعليقات