ترتيبات سرية للقاء بين محمد بن سلمان وأخطر أعداء السعودية.. تفاصيل مفاجئة

ترتيبات سرية للقاء بين محمد بن سلمان وأخطر أعداء السعودية.. تفاصيل مفاجئة
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر مقربة من زعيم عربي، عن ترتيبات للقاء سري بين ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وأخطر أعداء السعودية، في ظل التوترات التي تشهدها منطقة الخليج.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية، عن مصادر مقربة من رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، أن الأخير يرتب للقاء بين محمد بن سلمان والرئيس الإيراني حسن روحاني في بغداد.

وقالت المصادر: إن "رئيس الوزراء العراقي يعتقد أن انتظار اندلاع الحرب، ليس خيارًا مناسبًا في هذه اللحظة، لذلك يؤثر التحرك، على الرغم من عدم وجود ضمانات لنجاح مساعيه".

وأضافت: أن "عبد المهدي" يتحرك بتفاؤل، على أمل أن ينهي حالة القلق التي تهيمن على بغداد، بعدما وجد العراق نفسه في مواجهة اتهامات دولية تتعلق بإمكانية استخدام أراضيه لمهاجمة منصات الطاقة السعودية.

وفي ذات السياق، استبعدت مصادر الخارجية العراقية، هذا السيناريو حاليًا، مفضلة الحديث عن إمكانية تنظيم لقاء دبلوماسي يجمع بين ممثلين عن طهران والرياض.

وتأتي هذه الأنباء بعد أيام من الزيارة التي أجراها رئيس الوزراء العراقي إلى الرياض، والتقى خلالها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده محمد بن سلمان.

ونقل موقع "روسيا اليوم" عن مصادر عراقية، أن "عبد المهدي طلب من الملك سلمان الجلوس إلى طاولة حوار مع إيران لتخفيف التوتر في المنطقة"، مؤكدًا أن رئيس الوزراء العراقي حصل على موافقة إيرانية بهذا الخصوص.

وكانت تقارير إخبارية ذكرت أن الطائرات المسيرة التي استهدفت بقيق وخريص في السعودية انطلقت من العراق، فيما أكدت معلومات متطابقة أن مقاتلات سعودية استهدفت مواقع ميليشيات "الحشد" العراقي في العراق.




تعليقات