منظمة حقوقية: التحالف الدولي قتل في سوريا 3037 مدنيًّا نصفهم أطفال ونساء

منظمة حقوقية: التحالف الدولي قتل في سوريا 3037 مدنيا نصفهم أطفال ونساء
  قراءة
الدرر الشامية:

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، استشهاد 3037 مدنيًّا، أكثر من نصفهم أطفال ونساء، على يد قوات التحالف الدولي ضد "تنظيم الدولة"، منذ تدخله في سوريا قبل 5 سنوات.

وقالت الشبكة في تقريرٍ، نشرته اليوم الاثنين، بمناسبة الذكرى الخامسة لتدخل التخالف الدولي في سوريا، إن 3037 مدنيًّا، بينهم 924 طفلًا، و656 سيدة استشهدوا، جراء قصف التحالف الدولي، ومعظمهم سقطوا خلال العامين الثالث والرابع من عمليات التحالف.

وأورد التقرير، مقارنة بين أعداد الضحايا المدنيين الموثقين من جهة الشبكة، والأعداد التي أعلنها التحالف، حيث يعترف التحالف بمقتل 1313 مدنيًّا في كل من سوريا والعراق، وهي حصيلة لا تتجاوز نسبة 43% من العدد الحقيقي للضحايا في سوريا فقط وفق الشبكة، متهمة التحالف الدولي بعدم الالتزام بقواعد القانون العرفي الإنساني في كثير من الهجمات، ما تسبب بارتفاع التكلفة البشرية والمادية.
 
وأشارت الإحصائية إلى ارتكاب التحالف الدولي خلال عملياته في سوريا 172 مجزرة، وما لا يقل عن 181 حادثة اعتداء على مراكز حيوية مدنية، منها 25 مدرسة و16 منشأة طبية، و4 أسواق، كما شن التحالف 5 هجمات باستخدام ذخائر حارق.

أما من الناحية المادية، فأشار التقرير إلى أن نسبة الدمار الكلي أو الجزئي في مدينة الرقة بلغ 80%، فيما بلغت النسبة في المنطقة الممتدة بين مدينة هجين إلى بلدة الباغوز شرقي دير الزور 70 %.

ويذكر أن التحالف ضد "تنظيم الدولة" في سوريا والعراق بدأ في شهر سبتمبر/أيلول عام 2014، بقيادة الولايات المتحدة تحت مسمى "العزم الصلب"، ويضم التحالف 81 دولة بينها السعودية ومصر وقطر وتركيا.



تعليقات