بعد إثارة ملف خطير.. رد عسكري عاجل من تركيا بالتنسيق مع قطر ضد السعودية

بعد إثارة ملف خطير.. رد عسكري عاجل من تركيا بالتنسيق مع قطر ضد السعودية
  قراءة
الدرر الشامية:

ردَّت تركيا، بشكل عسكري عاجل وبالتنسيق مع قطر ضد السعودية التي أثارت ملفًا خطيرًا ضد أنقرة خلال الأيام الماضية، وذلك ضمن توتر العلاقات بين البلدين.

وأكدت وسائل إعلام تركية وقطرية، اليوم الأحد، أن رئيس أركان القوات المسلحة القطرية، غانم بن شاهين الغانم، بحث ونظيره التركي، ياشار غولر، سبل تعزيز التعاون العسكري بين بلديهما.

وأوضحت وزارة الدفاع القطرية، أن "الغانم ناقش مع غولر، الذي يقوم بزيارة رسمية إلى الدوحة، خلال محادثاتهما المنعقدة بمشاركة عدد من الضباط الرفيعين الآخرين، "العلاقات العسكرية بين الجانبين وسبل تعزيزها وتطويرها".

ويرى مراقبون أن التحركات التركية الجديدة في قطر هي ضد السعودية، لا سيما بعد زيارة وزير خارجية المملكة إلى قبرص وإعلان إقامة علاقات دبلوماسية معها، في ظل خلافاتها ضد أنقرة. 

وتشهد العلاقات "التركية - القطرية" تقاربًا ملموسًا على مدار السنتين الماضيتين في ظل توتر داخلي كبير في منطقة الخليج، على عكس علاقات أنقرة مع الرياض.

واندلع التوتر بعد إعلان السعودية والإمارات والبحرين ومصر، في 5 يونيو/حزيران من العام 2017، مقاطعة قطر، التي اتهمتها الدول الـ4 بدعم الإرهاب، ما أدى إلى نشوب أزمة سياسية بين الطرفين.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أعلن مرارَا عن دعمه لقطر بعد هذه التطورات، الأمر الذي تلاه نشر الجيش التركي لمئات من مقاتليه في القاعدة التركية قرب العاصمة القطرية الدوحة.

وعلى خلفية ذلك،ـ تعهد أمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، في 15 أغسطس/آب 2018، أن بلاده ستستثمر في تركيا 15 مليار دولار بشكل مباشر لمساعدتها في معالجة مشاكلها الاقتصادية على خلفية انهيار الليرة التركية.





تعليقات