بتواطؤ من "نظام الأسد".. ممثلة سورية تتعرض للتحرش داخل العاصمة دمشق

بتواطؤ من نظام الأسد.. ممثلة سورية تتعرض للتحرش داخل العاصمة دمشق
  قراءة
الدرر الشامية:

تعرّضت ممثلة سورية معروفة، للتحرش وسط العاصمة دمشق، بعد أن أقدم عدة شباب بمضايقتها، بمساعدة من عناصر يتبعون لقوات النظام في المنطقة.

 وقالت الممثلة رهف الرحبي، إن عناصر من قوات النظام تواطؤوا مع مجموعة من الشباب قاموا بالتحرش بها وتهديدها وشتمها، في منطقة المزة التي تعتبر أحد أرقى أحياء العاصمة دمشق.

وأضافت "الرحبي"، أنها تعرضت للشتم والتهديد من قِبَل مجموعة من الشبّان، حينما كانت برفقة شاب و5 فتيات، على أحد مواقف السيارات، مشيرة إلى أن من وصفتهم بـ"الزعران" وضعوا السكين على رقبة الشاب، وانهالوا عليهم بالشتائم، وذلك بحسب مقطع فيديو، نشرته على حسابها الرسمي على "الفيسبوك"، لشرح تفاصيل الحادثة التي تعرضت لها.

ونوهت إلى أنها خلال وقوع الحادثة، توجهت إلى حاجز لقوات النظام لتقديم شكوى، إلا أن عناصر الحاجز تجاهلوا شكواها وقاموا بتهريب الفاعلين كونهم من أبناء منطقة واحدة، وعلى معرفة شخصية بهم.

يذكر أن مناطق سيطرة نظام الأسد، تشهد بشكل مستمر حوادث تحرش مؤلمة بحق الفتيات في الأماكن العامة، آخرها إقدام عنصر أمن على مهاجمة فتاة داخل مدينة حلب عن طريق أحد كلابه الشرسة، ما أسفر عن إصابتها بجروح بليغة وحالة نفسية سيئة.



تعليقات