خبر مهم للسوريين بعد أحداث أضنة في تركيا

خبر مهم للسوريين بعد أحداث أضنة في تركيا
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلن منبر الجمعيات السورية، عن خبر مهم للسوريين الذين تضررت ممتلكاتهم خلال الأحداث الأخيرة في ولاية أضنة، جنوبي تركيا.

وقال الناشط السوري، يوسف ملا، في مقطع فيديو عبر قناته الرسمية على يوتيوب، السبت: إنه تم الاتفاق بين منبر الجمعات السورية والجهات التركية على إنشاء رابط لتسجيل كافة أضرار ممتلكات السوريين، خلال الأحداث الأخيرة في ولاية أضنة.

ودعا "ملّا" السوريين المتضررين إلى تعبئة المعلومات بكل شفافية، معلنًا أنه ستتشكل لجنة مشتركة بين منبر الجمعيات والجهات التركية المختصة، تتفقد الحالات للتأكد منها.

وشهدت ولاية أضنة يوم الجمعة، حوادث اعتداء ضد اللاجئين السوريين في الولاية تمثّلت بتحطيم محالهم وسياراتهم، بعد انتشار مزاعم عن قيام شاب سوري بالاعتداء جنسيًّا على طفل تركي، قبل أن تنفي الولاية صلة السوريين بحادثة الاعتداء.

وانتشرت مقاطع فيديو تظهر هجوم مواطنين أتراك على محال السوريين وسياراتهم في منطقة "دوملوبينار" بمدينة أضنة، كسّروا وخرّبوا العديد منها، وسط حالة من التوتر الكبير.

وكانت ولاية أضنة التركية، نفت الشائعات التي روجت لها وسائل إعلام تركية حول اعتداء شاب سوري على طفل في الولاية.

وأوضحت الولاية في بيان أصدرته الجمعة، أن الاعتداء الجنسي على طفل بعمر 11 سنة حصل من قِبَل شاب تركي ولا علاقة لأي سوري بالحادثة، داعية المواطنين إلى إظهار حسن النوايا، ومساعدة السلطات للحفاظ على الأمن في المدينة، مؤكدة أنها بدأت التحقيقات القضائية والإدارية.

وتستغل المعارضة التركية أي حادث بسيط لإثارة التوتر وتحريض الأتراك على السوريين، البالغ عددهم ثلاثة ملايين و658 ألفًا و250 نسمة، بحسب آخر إحصائية صادرة عن دائرة الهجرة التركية.



تعليقات