قتلها بدم بارد.. جريمة مروعة تهز مدينة حمص ضحيتها شابة ثلاثينية والأسباب صادمة

قتلها بدم بارد.. جريمة مروعة تهز مدينة حمص ضحيتها شابة ثلاثينية والأسباب صادمة
  قراءة
الدرر الشامية:

هزت مدينة حمص، اليوم الاثنين، جريمة مروعة، راح ضحيتها شابة في العقد الثالث من العمر، بعد قتلها على يد شاب عبر إطلاق الرصاص الحي عليها بشكل مباشر.

وقال "تلفزيون الخبر" الموالي، إن شرطة النظام عثرت على جثة الفتاة بعد قتلها، نتيجة إصابتها بطلق ناري في الصدر، قرب مساكن الإدخار داخل مدينة حمص.

وأضاف "الخبر"، أن شرطة النظام تمكنت من إلقاء القبض على الفاعل، بعد البحث والتحقيق، منوهًا بأن القاتل كان على علاقة حب مع الضحية، وأنه ارتكب جريمته بسبب نشوب خلافات تتعلق باستمرار العلاقة".

وكانت جريمة مماثلة هزت مدينة التل في ريف دمشق الأسبوع الماضي، راحت ضحيتها شابة في العقد الثاني من عمرها، بعد قتلها وحرقها على يد شقيقتها وزوجة والدها ضمن ظروف غامضة.

يذكر أن مناطق سيطرة "نظام الأسد" تشهد ارتفاعًا كبيرًا في نسبة الجريمة، وتشهد جرائم قتل بشكل مستمر، بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها سكان تلك المناطق، فضلًا عن الجرائم التي يرتكبها عناصر الأسد وميليشياته الطائفية بحق المدنيين، وآخرها كان مقتل مدير فرع شركة الهرم في ضاحية قدسيا بريف العاصمة على يد ضابط في جيش النظام، بهدف السرقة.



تعليقات