إحصائية روسية عن الاشتباكات بين ميليشيا "الوحدات" والمدنيين الشهر الماضي

إحصائية روسية عن الاشتباكات بين ميليشيا "الوحدات" والمدنيين الشهر الماضي
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت روسيا، اليوم الخميس، إحصائية عن الاشتباكات التي وقعت بين ميليشيا "الوحدات الكردية" المكون الرئيسي لـ"سوريا الديمقراطية - (قسد)" المدعومة من واشنطن والمدنيين في مناطق شمال سوريا.

وذكرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أنه تم تسجيل أكثر من 60 حالة اشتباك بين "الوحدات الكردية" والسكان في مناطق شمال سوريا.

وأضافت "زاخاروفا": أن الاشتباكات بين ميليشيا "الوحدات" والسكان في مناطقها؛ أسفرت عن مقتل 60 من عناصر الميليشيات وإصابة 70 آخرين خلال شهر أغسطس الماضي.

وأكدت المتحدثة باسم "الخارجية الروسية"، أن "الاشتباكات بين المسلحين الأكراد والسكان العرب مستمرة في شمال سوريا، وأدت إلى مقتل عشرات المسلحين الأكراد".

وأكدت "زاخاروفا" أن "اشتباكات مستمرة بين الفصائل الكردية والعرب الذين يحتجون على تسلط الإدارات الكردية، وعلى وجه الخصوص على الخدمة العسكرية الإلزامية في صفوف قوات سوريا الديمقراطية".

وكانت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان"، ذكرت أن "قسد" تحاول تشريع جميع عمليات القمع والاعتقال التعسفي والإخفاء القسري والخطف، بهدف التَّجنيد الإجباري.








تعليقات