تركيا تضع شروطًا جديدة لتوزيع المساعدات على اللاجئين السوريين.. تعرف عليها

تركيا تضع شروطاً جديدة لتوزيع المساعدات على اللاجئين السوريين.. تعرف عليها
  قراءة
الدرر الشامية:

وضع الهلال الأحمر التركي شروطًا جديدة يتم من خلالها منح كرت المساعدات الإنسانية "الهلال" لشريحة اوسع من اللاجئين السوريين الذين لايطبقون الشروط القديمة المعمول فيها.

ونقل موقع "أورينت نت" عن لاجئين سوريين في تركيا قولهم إنهم تمكنوا من الحصول على كرت الهلال دون أن يطبقوا أهم الشروط والمتمثل بوجود ثلاثة أطفال للعائلة الواحدة كحد أدنى.

وقال أحد اللاجئين الذين لم يسمهم الموقع " أعاني من عجز في يدي، حيث طلبت مني موظفة في الهلال استخراج تقرير طبي يحدد نسبة العجز، وبالفعل توجهت إلى إحدى المشافي الحكومية وأجريت الفحوصات وعليه تم منحي تقريرًا طبيًا ونسبة العجز في يدي وتقدمت به للهلال الأحمر التركي فأخبروني بأن الرد سيستغرق مدة قد تصل إلى 40 يومًا، وبعد مدة نحو 28 يومًا تم إرسال رسالة نصية إلى هاتفي تطالبني بالذهاب إلى مركز الهلال الأحمر لاستلام البطاقة المصرفية التي تتيح تلقي المساعدات.

من جانبه قال "عبد الرحمن " وهو لاجئ سوري في ولاية "إزميت" شمال تركيا في تصريح لذات الموقع "حاولت عدة مرات الحصول على البطاقة ولكن دون جدوى رغم أن أوضاعي المادية أشبه بالكارثية وبعد عدة محاولات طلبت بإجراء کشف "فقر حال"، رغم أن هذه العملية في غالبية المحافظات متاحة فقط للأتراك إلا أنني كنت محظوظًا في هذه الخطوة حيث تقدمت بطلب للقائم مقام في الولاية من أجل إجراء تقييم الوضعي من حيث المسكن وغيره.

وأضاف "قامت اللجنة بإجراء کشف على المنزل ومن ثم أخبروني بأنه في حال كان المكشوف عليه سوري، فإنه يخضع لبرامج الهلال الأحمر التركي وعليه قمت بأخذ صورة عن الكشف وتقدمت بها إلى الهلال الأحمر وهو ما دفع الأخير لإرسال لجنة خاصة لإجراء کشف جدید وبالاستناد عليه تم منحي بطاقة المساعدات"

من جانبه قال أحد موظفي الهلال الأحمر في أنطاكيا أن "الحالات الواردة في تقرير أورينت وخاصة حالات الإعاقة تعتبر من الحالات الاستثنائية الخاصة حيث يتم بموجبها الاستناد على التقارير الطبية ومن بعدها يتم التعامل مع الحالات، أي أنه لا يمكن القول أن الهلال الأحمر بدأ بمنح عائلات الطفلين البطاقة.

وأشار إلى أن القوانين ما تزال على حالها ولم يجر أي تغيير عليها وسيتم إبلاغ الجميع عبر معرفات الهلال الأحمر التركي الرسمية عند إجراء أي تغيير، منوهًا أن فقر الحال خاص بالأتراك ولاتوجد لديه معلومات إن بدأت العملية تشمل السوريين.

يذكر أن كرت "الهلال الأحمر" يوفر عدة مساعدات مالية للاجئين السوريين داخل الأراضي التركية، حيث يعاني اللاجئون عدة عقبات للحصول عليه، كون الحكومة التركية تشترط أن يكون للعائلة الواحدة طفلان على الأقل للحصول على كرت المساعدات الإنسانية.



تعليقات