دريد الأسد يهاجم سفير النظام السابق في الأردن ويتهمه بالخيانة

دريد الأسد يهاجم سفير النظام السابق في الأردن ويتهمه بالخيانة
  قراءة
الدرر الشامية:

هاجم دريد رفعت الأسد ابن عم رأس النظام "بشار الأسد" عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" سفير النظام السابق بالأردن، على خلفية منشور كتبه الأخير، يلمح من خلاله إلى محاولة رفعت الأسد الاستحواذ على السلطة في سوريا.

وكتب "سليمان": "من تآمروا على القائد الخالد حافظ الأسد معروفون ومكشوفون واكتفى بإبعادهم عن السلطة"، ليرد عليه "دريد" قائلًا: "أقول لك يا مسيلمة الكذاب والدجال، ويا أيها الوصولي الغدار بأنك تعرف جيدًا بأن رفعت الأسد لو أراد السلطة لنفسه عام 1984 لحصل عليها، لكنه لا يفعل ولم يفعل ولذلك أبعد نفسه بنفسه نزولًا عند رغبة أخيه الأكبر".

وأضاف "دريد": "أنت اليوم أيها الخائن الكبير تقف إلى صف أعداء الرئيس الدكتور بشار الأسد، وهذا ليس غريب عنك لطالما كنت على الدوام في صف أولئك".

وذكر "دريد" خصمه "بهجت" قائلًا إنه "ما يزال ابن عم بشار وماهر الأسد، وأن والده ورفعت الأسد يبقى عم بشار الأسد ونحن شأننا شأن واحد و من سيحشر أنفه بيننا سنجدعه ونبتره من جذوره".

وشبه دريد الأسد، خصمه بهجت سليمان، ومن معه، بأنهم فقاعات هواء، مهددًا بثقبهم والدوس عليهم وعلى رؤوس كل الخونة والمتآمرين، على حد وصفه.

يذكر أن بهجت سليمان، كان قد أشعل في وقت سابق أزمة دبلوماسية بين الأردن ونظام الأسد، على خلفية وصفه الأردن بالمملكة الهشيمية بدل الهاشمية، الأمر الذي أثار حفيظة الأردنيين، لا سيما أنه كان يشغل سابقًا منصب سفير الأسد في المملكة.





تعليقات