"أردوغان" يستعين بـ"أرطغرل" للرد على محمد بن سلمان

"أردوغان" يستعين بـ"أرطغرل" للرد على "محمد بن سلمان"
  قراءة
الدرر الشامية:

استعان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بالأمير أرطغرل بن سليمان شاه، ووالد عثمان الأول مؤسس الدولة العثمانية، في الرد على ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وأثنى "أردوغان" على إنجازات الأمير "أرطغرل" في ذكرى وفاته، أمس الجمعة، مؤكدًا أنه كان من "الشخصيات الهامة التي قادت مرحلة ممتدة من إمارة صغير إلى دولة عظيمة"، بحسب ما ذكره موقع "سي.إن.إن عربية".

وقال "أردوغان" في رسالته عن "أرطغرل": "الأمير أرطغرل بن سليمان شاه، ووالد عثمان الأول مؤسس الدولة العثمانية، وضع في مدينة سوغوت (جنوب شرق إسطنبول) أسس حضارة قائمة على أساس التسامح والعدل".

وأضاف: "جذور هذه الحضارة امتدت بفضل نضال وتعاضد الشعب التركي، وملاحم بطولية كُتب اسمها في التاريخ بأحرف من ذهب.. أرطغرل أنار درب رجالات الدولة من بعده، وفي مقدمتهم ابنه عثمان، وذلك عبر حكمته وفطنته وعدله في الحكم".

وكان وكيل وزارة التعليم للتعليم العام في السعودية الدكتور عيد الحيسوني، قد كشف عن مبادرة وصفها بالكبيرة لتطوير مناهج ومقررات الدراسات الاجتماعية تحظى بمتابعة شخصية من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وسمو نائب وزير الدفاع الأمير خالد بن سلمان.

وتداول مغردون سعوديون خلال الأيام الماضية صورًا، قالوا إنها لتعديلات جديدة في المناهج الدراسية تتعلق بنشأة الدولة العثمانية وتصفها بأنها "غازية" بعد أن كانت تطلق عليها دولة "الخلافة العثمانية".

وتظهر صور متداولة من المناهج المعدلة كيف "شن القائد العثماني مصطفى بك حربًا على الدولة السعودية الأولى وحرض عليها القبائل في معركة تربة التي انتهت بخسارة العثمانيين أمام قوات السعوديين".

وتحدثت تلك المناهج عن "تعذيب العثمانيين لأئمة الدولة السعودية الأولى وتهجير سكان المدينة ومنطقة الأحساء".



تعليقات