بيان رسمي يفجر مفاجأة: صك براءة من الملك سلمان للداعية المعتقل سلمان العودة

بيان رسمي يفجر مفاجأة: صك براءة من الملك سلمان للداعية المعتقل سلمان العودة
  قراءة
الدرر الشامية:

فجر بيان رسمي أصدرته السلطات السعودية، اليوم السبت، بشأن قطع العلاقات مع قطر، مفاجأة بعد أن تضمن صك براءة من العاهل السعودي الملك سلمان بن العزيز للداعية المعتقل سلمان العودة.

ونصَّ البيان الذي جاء بتوجيهات الملك سلمان، أن "الإدعاء بتجريم التعاطف مع قطر المتضمّن أن المملكة فرضت عقوبات بالسجن تصل إلى خمس سنوات وغرامة تصل إلى ثلاثة ملايين ريال في حال التعاطف مع قطر، غير صحيح".

وقال البيان -بحسب وكالة الأنباء السعودية (واس)-: إن "أنظمة المملكة تكفل حرية الرأي والتعبير لكل إنسان ما لم يكن فيها تعدٍ أو تجاوزٌ على النظام العام أو المجتمع أو أفراده أو ثوابته".

وأضاف: "هذا التقييد له أساسه التشريعي على المستوى الوطني المتّسق مع المعايير الدولية ذات الصلة ومن أبرزها ما تضمنته الفقرة (2) من المادة (29) من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان".

ويتضمن الإعلان أن "يخضع الفرد في ممارسة حقوقه وحرياته لتلك القيود التي يقرّها القانون فقط ، لضمان الاعتراف بحقوق الغير وحرياته واحترامها ولتحقيق المقتضيات العادلة للنظام العام والمصلحة العامة والأخلاق".

واعتبر حقوقيون، أن البيان الرسمي الصادر عن السعودية، هو بمثابة صك براءة من الملك سلمان إلى الداعية المعتقل سلمان العودة، على خلفية تعاطفه مع قطر، ورفضه لقطع العلاقات معها.

واعتقلت السلطات السعودية، سلمان العودة، في أعقاب اندلاع الأزمة الخليجية بين السعودية والإمارات والبحرين من جهة وقطر من جهة ثانية، فيما يُحاكم بتهم منها "زعزعة الاستقرار، والتأليب على ولاة الأمر"، و34 تهمة أخرى. 



تعليقات