بيان مهم من الجيش الكويتي بالتزامن مع غياب الشيخ صباح الأحمد عن البلاد.. ماذا يحدث؟

بيان "هام" من الجيش الكويتي وسط غياب لأمير البلاد بالخارج.. ماذا يحدث؟!
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدرت رئاسة الأركان العامة للجيش الكويتي، اليوم الخميس، بيانًا مهمًا بالتزامن مع زيارة أمير البلاد، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وجاء البيان بعد انتشار أنباء عن تشكيل لواء خاص من حملة الجنسية الكويتية، وهو ما نفته رئاسة الأركان الكويتية، وشددت على أنه "لا يوجد أي توجه لإنشاء مثل هذا اللواء"، وفقًا للحساب الرسمي لرئاسة الأركان على "تويتر".

وقالت رئاسة أركان الجيش الكويتي في تغريدتها:" إن ما يتم تداوله من قبل بعض الحسابات بمواقع التواصل عن وجود توجه لتشكيل لواء جديد بالجيش يكون منتسبوه من حملة الجنسية الكويتية دون سواهم، بغرض الاستعانة به لتقديم الدعم والمساندة عند الحاجة غير صحيح".

وأضافت أن أحكام وقوانين القبول في الجيش الكويتي واضحة ومحددة، وأن الالتحاق بمختلف الوحدات العسكرية يخضع لمعايير التخصص، والتأهيل وحاجة تلك الوحدات.

وأشارت رئاسة الأركان الكويتية إلى أن "ولاء وقسم منتسبي الجيش الكويتي كافة من ضباط وضباط صف وأفراد هو لدولة الكويت وتحت راية أمير البلاد القائد الأعلى للقوات المسلحة".

كما لفتت إلى أنها تحتفظ بحقها القانوني في ملاحقة مصادر هذه الأخبار والتي تعمل على ترويج مثل هذه الشائعات بهدف زرع بذور التفرقة والتشكيك بولاء وإخلاص منتسبي الجيش.

واختتمت رئاسة الأركان الكويتية بالتأكيد على أن أبوابها مفتوحة دائمًا للتواصل مع مختلف وسائل الإعلام، للإجابة والتوضيح والاستفسار عن أية معلومات أو أخبار قد يعتريها اللبس أو عدم المصداقية.

وكان أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، قد بدأ منذ عدة أيام زيارة خارجية للولايات المتحدة، تمتد لمنتصف الشهر الجاري، يلتقي فيها الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.






تعليقات