مفاجأة.. العراق تُقرِّر غزو الكويت مجددًا بطريقة غير عسكرية

مفاجأة.. العراق تُقرِّر غزو الكويت مجددًا بطريقة غير عسكرية
  قراءة
الدرر الشامية:

قرَّرت العراق غزو جارتها دولة الكويت من جديد ولكن هذه المرة بطريقة غير عسكرية من أجل السيطرة على مواقع بحرية هامة تحت سيطرة الكويت.

وكشف مصدر دبلوماسي بالأمم المتحدة -بحسب صحيفة "الراي" الكويتية، أن العراق قدم شكوى لدى المنظمة الأممية ضد الكويت، بشأن ترسيم الحدود البحرية.

واتهم العراق في رسالته التي أرسلها في أغسطس/آب الماضي، الكويت بأنها "تتبع سياسة فرض الأمر الواقع من خلال إحداث تغييرات جغرافية في الحدود البحرية بين البلدين".

وطالبت الحكومة العراقية من مجلس الأمن توثيق "قيام حكومة الكويت بإحداث تغييرات جغرافية في المنطقة البحرية الواقعة بعد العلامة 162 في خور عبد الله".

وأوضح الطلب العراقي أن الكويت قامت بتدعيم "منطقة ضحلة (فشت العيج) وإقامة منشأ مرفئي عليها من طرف واحد دون علم وموافقة العراق".

وشددت العراق على أن "ترسيم الحدود من قبل طرف واحد في مناطق لم يتفق عليها الطرفان، وفقًا لما نص عليه المرسوم الأميري 317 لسنة 2014 في شأن تحديد المناطق البحرية للكويت، يعد فعلًا باطلًا بموجب أحكام القانون الدولي".

من جانبه؛ أعرب مسؤول كويتي، عن استغرابه من هذه الشكوى "في وقت تشهد فيه العلاقات الثنائية زخمًا يدفعها قدمًا إلى الأمام، وتوّجت في الفترة الأخيرة بزيارات متبادلة بين مسؤولين رفيعي المستوى في البلدين".

وأكد المسؤول الكويتي، أن "الخلافات الحدودية في العادة تتم مناقشتها على مستوى ثنائي بين الدول عبر اللجان المشتركة وغيرها، فضلًا عن أن ترسيم الحدود بين الكويت والعراق جاء وفقًا للقرار 833 الصادر عن مجلس الأمن عام 1993".





تعليقات