استدعاء عاجل بطائرة خاصة.. محمد بن سلمان يتخذ قراره النهائي بشأن انقلاب الإمارات

استدعاء عاجل بطائرة خاصة.. محمد بن سلمان يتخذ قراره النهائي بشأن انقلاب الإمارات
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر مطلعة في الرياض، أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، اتخذ قراره النهائي بشأن الانقلاب الذي دعمته الإمارات على الحكومة الشرعية في عدن اليمنية.

ونقلت صحيفة "أخبار اليوم" اليمنية، عن المصادر، أن "السلطات السعودية وبأوامر من محمد بن سلمان استدعت اللجنة الحكومية التي شكّلها الرئيس عبد ربه منصور هادي لإدارة أزمة عدن إلى جدة".

وأضافت الصحيفة: أن "الرئيس ونائبه ورئيس الحكومة تعرضوا لضغوط غير طبيعية للموافقة على الانخراط في حوار ترعاه الرياض بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي اليد الطولى لدولة الإمارات في تنفيذ انقلابها في الجنوب".

وتشير المعلومات -بحسب محللين- إلى أن محمد بن سلمان تجاوز مرحلة انقلاب الإمارات في عدن، ويحاول الجمع بين الطرفين دون أن يخسر أحدهما، لا سيما وأنه يرغب في الحفاظ على وجود الإمارات ضمن التحالف العربي.

وتضم اللجنة الحكومية التي شكّلها الرئيس "هادي"، رئاسة نائب رئيس الجمهورية الفريق على محسن، وعضوية رئيس الوزراء معين عبدالملك، ومدير مكتب الرئيس عبدالله العليمي، ونائب رئيس الوزراء الخنبشي.

وكان التحالف العربي لدعم الشرعية، أعلن أمس وصول قوات سعودية إلى محافظة شبوة جنوبي اليمن، للعمل على خفض التصعيد ووقف إطلاق النار.

ويتهم مسؤولون يمنيون، الإمارات، إحدى دول التحالف العربي المساند للحكومة، بدعم ما يقولون إنها "محاولة انقلابية" تنفذها قوات المجلس الانتقالي في محافظات جنوبية، خاصة عدن وأبين وشبوة.

وسبق أن دعت السعودية، الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي إلى الحوار في مدينة جدة، فيما تشترط الحكومة اليمنية انسحاب قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتيًّا من كافة مرافق الدولة جنوبي البلاد.






تعليقات