فضيحة مدوية في معرض دمشق الدولي.. ونظام الأسد يعلق

فضيحة مدوية في معرض دمشق الدولي.. ونظام الأسد يعلق
  قراءة
الدرر الشامية:

هزت فضيحة مدوية معرض دمشق الدولي على خلفية ارتكاب زوار المعرض خلال الأيام الأولى من افتتاح دورته الجديدة فعلًا محظورًا مستغلين الازدحام الشديد في المنطقة.

وقال موقع "يوميات في دمشق" الموالي: إن بعض الزوار أقدموا على سرقة الدراجات النارية، حيث ألقي القبض على أربعة سارقين منهم بالجرم المشهود.

وأضاف الموقع أن الزوار استغلوا الازدحام والإقبال الكثيف على أرض المعرض ليقوموا بسرقة الدراجات النارية أثناء خروج الزوار، وذلك في ثالث أيام المعرض.

من جانبها علقت وزارة الداخلية في حكومة النظام على الحادثة، حيث قالت عبر موقعها الإلكتروني: إنه تم إلقاء القبض مؤخرًا على سارقين في اليومين الثاني والثالث للمعرض، في ظل عجز حكومة النظام عن ضبط المخالفات الكثيرة التي يرتكبها الزوار.

وكان أكثر من 116 ألف شخص معظمهم من سكان المناطق الموالية زاروا معرض دمشق الدولي في يومه الخامس، حيث يستمر للمعرض بدورته الـ 61 لغاية السادس من أيلول الجاري، في ظل مقاطعات كبيرة للدول العربية والإقليمة، وسكان باقي المحافظات السورية.

يذكر أن المعرض اعتمد هذا العام على روسيا وإيران من أجل إضفاء الصفة الدولية على فعالياته حيث شاركت عبر 60 شركة، بينما حجزت روسيا 500 متر مربع لعدد من شركاتها المتخصصة في الصناعة والمواد الغذائية وإعادة البناء والإعمار، ويرى مراقبون أن المعرض كان ليبدوا كأحد المعارض المحلية في ظل المقاطعة الكبيرة وغير المسبوقة.



تعليقات