"نظام الأسد" ينقلب على رامي مخلوف.. ومصدر يكشف التفاصيل

"نظام الأسد" ينقلب على رامي مخلوف.. ومصدر يكشف التفاصيل
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر مطلعة، أن "نظام الأسد" وضع رجل الأعمال الموالي وابن خالة رئيس النظام بشار الأسد تحت الإقامة الجبرية برفقة عدة مسؤولين في دمشق.

وقال المصدر: إن "بشار الأسد أصدر أمرًا مباشرًا، بوضع رامي مخلوف وأبيه محمد وأخويه إيهاب وإياد وأبوهم محمد مخلوف، تحت الإقامة الجبرية، على خلفية عزم النظام نقل حصة رامي مخلوف من شركة الاتصلات الخلوية (سيرياتل) لصالح مؤسسة الاتصالات"؛ وفقًا لإذاعة "راديو الكل".

ويعتبر رامي مخلوف، رجل الأعمال الأول في سوريا، ويتمتع بصلاحيات واسعة داخل مناطق سيطرة النظام، ويمتلك عشرات الشركات التجارية في سوريا.

ويستحوذ رامي مخلوف، على معظم أسهم شركة الاتصالات الخليوية "سيرياتل" ذات الانتشار الواسع، حيث تمتلك ملايين العملاء في سوريا، إلى جانب شركة "إم تي إن" العالمية.

وكان المنسق الإعلامي السابق لمجموعة "مخلوف" التجارية فراس منصور، كشف في وقت سابق أن رامي مخلوف، يقوم بعمليات تبيض أموال كبيرة داخل البنك التجاري الحكومي؛ فضلًا عن تهريب أكثر من 43 مليار دولار إلى المصارف الأوروبية.



تعليقات